اليوم.. أول تدريبات “الفراعنة” بعد انضمام المحترفين استعدادًا لـ”كينيا”

يؤدي المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، اليوم الإثنين، مرانه على استاد برج العرب بمدينة الإسكندرية، تحت قيادة المدير الفني حسام البدري، وذلك بعد انضمام اللاعبين المحترفين إلى معسكر الفراعنة استعدادًا لمباراتي كينيا وجزر القمر في الجولتين الاولي والثانية من التصفيات المؤهلة لبطولة الامم الأفريقية ٢٠٢١ والمقرر ان تقام في دولة الكاميرون.

وانضم من المحترفين إلى المعسكر الخاص بالفراعنة، كل من محمود عبد المنعم “كهربا” لاعب فريق أفيس البرتغالي، وأحمد حجازي لاعب فريق ويست بروميتش البيون، محمد النني لاعب فريق بشكتاش التركي.

وعلمت “البوابة”، أن محمد صلاح نجم الفراعنة وفريق ليفربول الإنجليزي سوف ينضم إلى معسكر المنتخب اليوم للمشاركة في التدريبات وبدء التجهيز لمبارتي كينيا وجزر القمر.

وأضاف المصدر، أن البدري طلب من جهازه المعاون تحضير شرائط فيديو تخص الفريق المنافس لعرضها على اللاعبين في محاضرة خاصة عقب المران لوضع يده على أبرز السلبيات حتى يتمكن من خلالها الفراعنة لإحراز عدد من الأهداف، مؤكدًا أن البدري يريد الفوز بعدد كبير من الأهداف لكسب ثقة الجماهير المصرية في أولى جولات التصفيات، بعد أن سيطرت حالة من الغضب على الجماهير بعد المباريات الودية الخاصة بالاستعدادات التي جمعت المنتخب الوطني مع فريقين بوتسوانا وليبيريا، والذي فاز الفراعنة فيها بهدف نظيف بصعوبة، في ظل ضعف المنافس، ما تسبب في قلق الجماهير التي تريد عودة الفراعنة بقوة بعد الفترة الكبيرة التي تدهور فيها مستوى المنتخب.

في سياق متصل، طلب البدري من أنيس الشعلانى، مدرب الأحمال الخاص بالفراعنة، تجهيز نظام خاص للاعبين المحترفين بعد الانضمام لمعسكر الفراعنة قبل المباراة الأولى أمام كينيا بيومين فقط، لتجنب الاجهاد والإصابات خاصة أن اللاعبين عائدون من فرقهم لمعسكر المنتخب مباشرة.

وعلي الجانب التدريبي يعتمد البدري خلال مران الفراعنة على أكثر من ناحية فنية، أهمها الجمل التي يسعى البدري لتحفيظها للاعبين وطريقة اللاعب الخاصة به، ووضع خيوط ربط بين اللاعبين الجدد الذين تم تأكد وجودهم في القائمة الخاصة بالفراعنة لتدعيم صفوف الفريق، عن طريق إجراء بعض التقسيمات بين اللاعبين لأكثر من مرة، بمعنى أن يتم تغيير اللاعبين من تقسيمة إلى الثانية للوصول لأفضل نتائج ربط بين اللاعبين، وخاصة بعد انضمام اللاعبين المحترفين الذين يتم الاعتماد عليهم بشكل أساسي في تشكيلة الفريق لخبراتهم الكروية العالية خاصة أن البدرى قلق بشأن ضيق الوقت وبعدما تسلم مهمته متأخرا، إلى جانب ضم العديد من اللاعبين الجدد الذين يحتاجون لوقت كبير لفهم أسلوب الخطة الخاصة بالمدير الفني والربط بين بعضهم.

كما تتجه نية البدري لإراحة اللاعب حسين الشحات لاعب الأهلي والفراعنة بسبب الإصابة التي لحقت به مؤخرا في مباراة الفريق مع ليبيريا، بجانب عودة محمد صلاح الذي يلعب في نفس مكان الشحات اساسيًا، وطلب البدري تخصيص نظام تدريبي وتأهيلي خاص اللاعب الذي سيعتمد عليه بشكل كبيرة خلال مباريات الفراعنة المقبلة لرفع الضغط عن صلاح في كافة المباريات خاصة التي تكون الفراعنة متقدمة فيها بعدد أهداف، إلى جانب أن الشحات يتميز باللعب في أكثر من مركز في الملعب.