حفلة 1200

“الشديد للمواسير” تستهدف 35% نموا بمبيعاتها وتتوسع انتاجيا للتصدير خلال 2020

كشف إبراهيم سند مدير المبيعات بمجموعة الشديد لإنتاج مواسير البلاستيك عن استهداف الشركة نمو حجم مبيعاتها خلال العام المقبل بما يتراوح بين 30-35% لتسجل ما بين 20-25 مليون جنيه، منوها بأنه من المستهدف بيع ما بين 1000-1500 طن شهريا خلال 2020.

وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد” على هامش معرض بيزنكس، إن الشركة من المستهدف أن تتراوح مبيعاتها خلال العام الجاري ما بين 15-18 مليون جنيه، مشيرا إلى أن الشركة تعمل في تصنيع كافة أنواع المواسير U.P.V.C & HDPE و لوازمها بأقطار تتراوح ما بين 32-400 مم.

وأضاف سند أنه تم بناء المصنع عام 1999 و يقوم حاليا بإنتاج أجود أنواع مواسير البلاستك U.P.V.C & HDPE و التي تتمتع بمزايا متعددة منها خفة الوزن و سهولة التركيب و القدرة الميكانيكية الفائقة، منوها بأن حجم انتاج الشركة يتراوح ما بين 800-1000 طن شهريا من خلال 6 خطوط انتاج.

وأوضح أن منتجات الشركة تعد من أفضل المواسير التي تقاوم المواد الكيميائية لما تتمتع به من نقاوة و نعومه لسطحها الداخلي مما يقلل من معدل الفقد في سرعة السوائل المارة بداخلها، وكذلك تنتج مجموعة كبيرة من المواسير طبقا للمواصفات الأمريكية (SDR AST D2241 .

وذكر سند  أن منتجات الشركة معتمدة لدى كثير من الهيئات ومنها الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بما يتيح لها التوريد لمعظم شركات المقاولات ومنها  أوراسكوم وسمكريت والمقاولون العرب، مشيرا إلى أن الشركة تقوم بالتوريد للشركات العاملة في العديد من المشروعات القومية ومنها العاصمة الإدارية ومدينة العلمين  والاقصر وطيبة الجدد.

 ولفت إلى أن حجم التوريد للعاصمة الإدارية بلغ ما يتراوح بين 4-5 ملايين جنيه حتى الآن، منوها بأن المشروعات القومية سواء المدن الجديدة أو مشروعات الصرف الصحي والمياه التي تقوم به الحكومة حاليا ساهم في وجود حراك في السوق.

وفيما يتعلق بالتصدير، أشار سند إلى أن الشركة قامت بتصدير بعض الشحنات إلى العراق ولكن تواجه الشركة صعوبة حاليا في ظل أن الطلب بالتصدير يكون للمواسير ذات الاحجام الكبيرة التي تصل إلى 800 مم ، لذا فمن المستهدف أن تقوم الشركة باضافة خط أو خطين انتاج خلال العام المقبل لانتاج مثل هذه المقاسات للتوسع تصديريا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض