مؤسسة “كيمت” توجه دعوة لوزير الخارجية لحضور مؤتمرها الدولى الأول

وجهت مؤسسة “كيمت بطرس غالي للسلام والمعرفة” دعوة لوزير الخارجية سامح شكري لحضور المؤتمر الدولي الأول للمؤسسة الذي سيعقد 14 نوفمبر المقبل في ذكرى ميلاد الراحل بطرس غالي أمين عام الأمم المتحدة الأسبق.

جاء ذلك خلال استقبال سامح شكري لرئيس مؤسسة (كيمت) ممدوح عباس الذي أعرب عن شكر المؤسسة لوزير الخارجية والوزارة لاستمرارها في دعمها لأنشطة وبرامج عمل المؤسسة من أجل نشر ثقافة السلام وقيم الحوار والتعاون.

وأفادت المؤسسة – في بيان لها اليوم الأحد – بأن فعاليات المؤتمر الأول للمؤسسة يتضمن عقد ندوة دولية حول “استدامة السلام في فلسطين..دراسة حالة” وسيحضرها نخبة من الخبراء والسياسيين من الأمم المتحدة ومصر والدول العربية وأوروبا وأمريكا؛ كما تتضمن الفعاليات توزيع جوائز بطرس غالي لبحوث ودراسات السلام والتي تمنح لأفضل الباحثين والسياسيين.