EFG

“اقتصادية قناة السويس” تبحث التعاون مع موانئ “ساينز” البرتغالية بإدارة المناطق اللوجستية

بحث اليوم المهندس يحيى زكي رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس مع فيليب كوستا المدير التنفيذي ل AICEP المنطقة الصناعية بهيئة موانئ ساينز والوفد المرافق له ، سبل التعاون بين الجانبين في تبادل الخبرات وقصص النجاح في إدارة المناطق الاقتصادية في إطار التعاون المصري البرتغالي في عدد القطاعات التي تتمتع بها البرتغال بتميز نسبي مثل الشحن البحري وإدارة الموانئ والطاقة المتجددة.
وأوضح أن اللقاء شهد بحث سبل التعاون بين هيئة موانئ ساينز والمنطقة الاقتصادية لقناة السويس خلال الفترة المقبلة ،ومناقشة رغبة الجانب البرتغالي في تطبيق تجربة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس في تنفيذ وإدارة المناطق اللوجستية، لتستفيد بتطبيقها هيئة موانئ ساينز خاصة بعد التوسعات الجديدة في الميناء و عرض تجربة هيئة موانئ ساينز في تطبيق الشباك الواحد في تقديم الخدمات للمتعاملين مع الميناء.
وأشار زكي إلى أنه تم الاتفاق مع الوفد البرتغالي على عقد ورشة عمل رفيعة المستوى بين الطرفين لمناقشة آليات تنفيذ التعاون بين المنطقة الاقتصادية وهيئة موانئ ساينز في مجال اللوجستيات.
وقال إن هذه الزيارة تعد استكمالاً لمذكرة التفاهم التي وقعت مع هيئة موانئ ساينز والذي يعد أحد أهم الموانئ الرئيسية في البرتغال من حيث حجم الحمولات والصادرات ،ومن المهم للمنطقة إن يتم التعرف على سياسة هيئة موانئ ساينز في كيفية إدارتها للموانئ وطرق تحقيق زيادة التنافسية في هذا المجال وزيادة القيمة المضافة وتحويل المنطقة إلى مركز عالمي للتجارة واللوجستيات على المستوى الإقليمي والأفريقي والعالمي.

ومن الجدير بالذكر أن هذا اللقاء يأتي في إطار تطور العلاقات بين الجانبين على المستوى السياسي والاقتصادي والعسكري ،كما يأتي في إطار تفعيل مذكرات التفاهم مع موانئ ساينز ومنطقة AICEP والتي تم توقيعها أثناء زيارة الرئيس البرتغالي إلى مصر بحضور عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية في إبريل 2018،

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook