EFG

مد فترة تلقى طلبات الترشح لانتخابات « اتحاد الأوراق المالية» نهاية سبتمبر.. و17 مرشحًا حتى الأن

قال عوني عبدالعزيز، عضو اللجنة التأسيسية للاتحاد المصرى للأوراق المالية، إن اللجنة قررت مد فترة تلقى طلبات الترشح لانتخابات مجلس الإدارة والعضوية بالإتحاد حتى نهاية سبتمبر الجاري.

أضاف في تصريحات خاصة، أن اللجنة تلقت حتى الأن نحو 17 طلب للترشح لانتخابات المجلس، أبرزهم محمد ماهر والذي يشغل منصب  الرئيس التنفيذي لشركة برايم القابضة، بالإضافة لإبداء عدد من الأشخاص رغبتهم في الترشح لكن دون التقدم بطلبات رسمية حتى الآن.

ووفقاً للائحة الاتحاد، فمن المخطط أن يبلغ عدد أعضاء المجلس 10 أعضاء، من بينهم رئيس مجلس الإدارة الذى سيجرى انتخابه، ويشترط ألا يكون تنفيذياً بأى شركة أوراق مالية.

وتتوزع العضوية على عدة فئات، هى شركات الوساطة فى الأوراق المالية بواقع 2 عن نشاط السمسرة في الأوراق المالية، و2 لشركات إدارة الأصول والمحافظ، وممثل عن نشاط الاشتراك في تأسيس الشركات “الشركات القابضة”، ونشاط ترويج وتغطية الاكتتاب في الأوراق المالية، وممثل عن نشاط الإيداع والقيد المركزي للأوراق المالية وأمناء الحفظ، و3 ممثلين مستقلين من ذوي الخبرة على أن يراعى في اختيارهم التمثيل النسبي للفئات المشار إليها في البنود المذكورة أعلاه.

وعقدت اللجنة التأسيسية للاتحاد المصرى للأوراق المالية الثلاثاء الماضي، اجتماعًا لفرز طلبات الترشح لانتخابات مجلس الإتحاد وفرز الأسماء التي أبدت رغبتها في الترشح بشكل مبدئي دون التقدم بطلبات رسمية.

وأوضح عبد العزيز أن مد فترة تلقى الطلبات يهدف منح الراغبين في الترشح باستكمال أوراقهم، مُشيرًا لاتفاق اللجنة على قبول أوراق المرشحين دون استيفائها بشكل تام، مع إقرار المتقدم باستكمالها لاحقًا خلال مدة زمنية معينة.

وأشار الى أن اللجنة التأسيسية للاتحاد تلقت حتى الان ما بين 50 : 60 طلب لعضوية اتحاد الاوراق المالية.

وكان مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية قد أصدر نهاية فبراير الماضى قرارًا بشأن أحكام النظام الأساسى لاتحاد الأوراق المالية، والذى ينشأ لأول مرة فى سوق المال بهدف تأسيس كيان مهنى ذاتى التنظيم من العاملين بالنشاط، وضمت لجنته التأسيسية سليمان نظمى، وعونى عبدالعزيز، وعصام خليفة، وعلاء سبع، ونيفين الطاهرى.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook