التضامن الاجتماعي تخصص 5 مليون جنيه من موازنة بنك ناصر لترميم معهد الأورام 

قررت غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي تخصيص مبلغ ٥ مليون جنيه من موازنة بنك ناصر الاجتماعي للمساهمة في إعادة ترميم معهد الأورام والمساهمة في إعادة تشغيله بكامل طاقته.

وكان رئيس مجلس الوزراء المهندس مصطفي مدبوليـ قرر صرف 100 ألف جنيه لأسرة كل شهيد، و100 ألف جنيه للمصاب بعجز كلي و50 ألف جنيه لمن يتطلب علاجه مدة طويلة بالمستشفى، و5 آلاف جنيه لمن يمكث 72 ساعة في المستشفى.

وزارت غادة والي معهد الأورام  مصابي الحادث الإرهابي وواطمأنت على المصابين وحالتهم، وتفقدت مبنى المعهد القومي للأورام واطمأنت على المتواجدين بالمعهد وتفقدت المبنى وما به من أعمال لعودته إلى العمل بشكل طبيعي.

وقالت وزيرة التضامن الاجتماعي إن أيادي الإرهاب امتدت للمرضى في المستشفيات ولم تفرق كعادتها بين مريض ومعافى، مؤكدة أن مصر ماضية في مواجهة الإرهاب ومحاصرته، مضيفة: “مهما هدموا سنبني، ومهما قتلوا سنأخذ بالثأر”، وقدمت خالص التعازي في ضحايا هذا العمل الإرهابي، مشددة على تقديم كافة سبل الرعاية الصحية اللازمة للمصابين.

وأثنت والي على سرعة الترميم والإصلاح للمعهد من قبل رجال المقاولون العرب، قائلة إنه بعد ١٠ ساعات فقط من حادث معهد الأورام كان رجال المقاولون العرب قد شرعوا في الترميم والاصلاح، مضيفة أنه بعد ٨ ساعات فقط عادت الحياة إلى المبنى فعادت العيادات الخارجية للعمل والأطباء لغرف العمليات والعمل في المعهد بشكل طبيعي.

وكانت وزارة الصحة أعلنت عن ارتفاع أعداد مصابي حادث معهد الأورام إلى ١٩ حالة وفاة، و٣٠ مصابًا، وأنه تم نقل المصابين إلى مستشفيات معهد ناصر، والمنيرة، والقصر العيني، بالإضافة إلي وجود كيس أشلاء، عبر الدفع بـ٤٢ سيارة إسعاف فور وقوع الحادث لنقل المصابين.

مجلس الوزراء يقرر صرف 100 ألف جنيه لأسرة كل شهيد ومصاب بعجز كلي بحادث معهد الأورام