اتحاد الصناعات: نعمل على الربط بين الجامعات والمصانع لملائمة التدريب وفق حاجات سوق العمل

 قالت د. غادة الجنزوري رئيسة لجنة تنمية الموارد البشرية باتحاد الصناعات ، إن اللجنة تعمل على الربط ما بين الجامعات والمصانع لملائمة التدريب لاحتياجات سوق العمل.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي عقدتها اللجنة تحت عنوان “دور الموارد البشرية في تطوير مهارات القوى العاملة بالمصانع والشركات” وذلك في إطار اجتماعها العام الثاني لعام 2019 والتي دعت إليه أعضاء الغرف الصناعية في قطاعات الطباعة وصناعة الأخشاب والصناعات المعدنية، وبحضور أعضاء اللجنة من مديري الغرف وأساتذة من جامعة حلوان وكلية الهندسة جامعة القاهرة، وبحضور د. خالد عبد العظيم المدير التنفيذي للاتحاد ود. حنان الزيني خبيرة الموارد البشرية .

 وأوضحت أن اللجنة قامت بدعوة المصانع والشركات الراغبة في تقديم منحاً تدريبية للطلبة بالمصانع سواء خلال الدراسة أو في الإجازة الصيفية بالتنسيق مع مؤسسات التعليم بمختلف مستوياتها، وأن اللجنة قد أعدت دليلاً للتدريب لمعاونة الشركات في تقديم التدريب بشكل ممنهج بحيث تكون نتائجه قابلة للتقييم بشكل علمي.

وأعلنت الجنزوري أن الإتحاد سيقوم بتكريم الشركات التي تقدم تلك المنح التدريبية بهذا الأسلوب العلمي باعتبارها تقع ضمن مبادرات المنشآت الصناعية في مجال المسئولية المجتمعية للشركات.

هذا وقد تمكنت اللجنة خلال صيف 2018 من توفير التدريب لأكثر من 100 طالب، وقامت ببحث المعوقات التي واجهتها عملية التدريب، وبناء على تلك النتائج، فإنها بصدد العمل على إزالة هذه المعوقات وتسهيل عملية الترابط بين الجامعات والمصانع.

ومن الجدير بالذكر أن إتحاد الصناعات المصرية قد قام بتشكيل لجنة تنمية الموارد البشرية برئاسة د. غادة الجنزوري لتحقيق عدة أهداف أهمها” التعرف على المشاكل الملحة الخاصة بالموارد البشرية للعمالة (الإدرايين والموظفين وطلبة الجامعات والخريجين) وتحديد خطوات التدريب الممنهج، ووضع أهداف وآليات التدريب من حيث توثيقه وإعتماديته، وكذلك التواصل بين الجامعات والغرف الصناعية لملائمة التدريب وفق إحتياجات سوق العمل.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook