EFG

خسائر كبيرة بأبرز معالم أوروبا التاريخية

بعد ساعات من نجاح السلطات الفرنسية فى إطفاء الحريق الذى لحق بكاتدرائية “نوتردام” فى العاصمة الفرنسية باريس، تبقى أثار الحريق المدمر شاهدا على الخسائر الكبيرة التى لحقت بأحد أبرز المعالم التاريخية ليس فقط فى فرنسا، ولكن فى أوروبا بأسرها.

كان وزير الدولة بوزارة الداخلية الفرنسية، لوران نونيز، قد قال، اليوم الثلاثاء، إن سبب الحريق الذي التهم كاتدرائية نوتردام التي تعد أحد أشهر المعالم بوسط العاصمة الفرنسية باريس الليلة الماضية لا يزال غير معلوم وإن السلطات تواصل تحقيقاتها لمعرفة كيف اندلع الحريق.

وقال نونيز في مؤتمر صحفي أمام الكاتدرائية إن “الحريق تحت السيطرة لكن لم يتم إخماده بشكل كامل”، وفقا لوكالة رويترز. والتهم حريق هائل كاتدرائية نوتردام الليلة الماضية حيث دمر سقفها في حادث أصاب فرنسا والعالم بالصدمة. وتمكن رجال الإطفاء من إنقاذ برجي الجرس الرئيسيين والجدران الخارجية من الانهيار قبل السيطرة على الحريق.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook