“السويس للزيت” ترصد 206 مليون دولار لدعم خطط الإنتاج خلال 19/2020

 قال الدكتور عادل فهمى رئيس شركة السويس للزيت “سوكو”، إن إنتاج الشركة الحالي يبلغ نحو 23.5 الف برميل مكافىء يومياً من الزيت الخام والغاز، من 4 حقول فى خليج السويس ومنطقة الدلتا البرية وتشمل حقول دسوق  ورأس بدران وخليج  الزيت ورأس فنار.

 أضاف أنه جاري تنفيذ برنامج  عمل طموح يشمل الحقول الاربع لرفع اجمالى انتاجها إلى 38 ألف برميل مكافىء يومياً، من  خلال حفر آبار جديدة، واصلاح عدد من  الآبار الى جانب  تحديث البنية الاساسية وتسهيلات الانتاج، مضيفاً أنها تخطط لضخ استثمارات قدرها 192 مليون دولار خلال العام  المالى 2018/2019 ترتفع إلى حوالى 206 ملايين دولار خلال العام المالى  المقبل 2019/2020.

 لفت إلى  أن حقل دسوق للغاز بالدلتا يجري حالياً تنميته لوضع 12 بئر جديد على خريطة الانتاج للوصول بإنتاج الحقل نهاية العام المقبل إلى 140 مليون قدم مكعب غاز يوميا، بالتوازي مع اعداد خطة مستقبلية لاجراء انشطة استكشافية جديدة بالحقل الواعد لرفع  الاحتياطى والانتاج من  الغاز الطبيعى.

 من جانبه أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، على أهمية الاستمرار في تنفيذ والالتزام بخطط زيادة انتاج البترول والغاز من المواقع البترولية ومواجهة التناقص الطبيعى للآبار المنتجة وتعظيم استخدام البنية الاساسية القائمة بأعلى كفاءة وذلك من خلال العمل بآليات جديدة تدعم تحقيق الأهداف المنشودة.

 جاء ذلك خلال تفقد الوزير لمنطقة جبل الزيت البترولية بخليج السويس في إطار جولته بعدد من الشركات البترولية العاملة بهذه المنطقة والتى شملت تفقد حقول انتاج شركات السويس للزيت “سوكو ” و عجيبة للبترول وبتروجلف، حيث تابع خطط زيادة انتاج الزيت الخام والغاز وأعمال التطوير والتجديد للبنية الاساسية بالمنطقة من ارصفة بحرية وخطوط وتسهيلات معالجة وتخزين، كما حرص الوزير على متابعة مايتم تنفيذه من جهود فى مجال السلامة والتوافق البيئى بالمشروعات البترولية .

 واضاف الملا أن جولته بحقول انتاج جبل الزيت تأتى كذلك فى اطار الزيارات الميدانية المستمرة لمواقع الانتاج بغرض التواصل المباشر مع العاملين لتحفيزهم على الوصول لأعلى مستويات الانتاج وتقديم حلول مبتكرة للتعامل مع التحديات وفتح افاق جديدة للأنشطة البترولية بالمنطقة بما يؤدى الى زيادة الانتاج والاحتياطى البترولى للمساهمة فى تأمين متطلبات الاستهلاك المحلى من المنتجات البترولية والغاز الطبيعى.

 وخلال الجولة وجه الملا بأهمية إتاحة الحفارات لتنفيذ عمليات حفر الآبار الاستكشافية والتنموية الجديدة ضماناً لسرعة تنفيذ البرامج الانتاجية فى التوقيتات المحددة، كما وجه أيضاً بالتنسيق الفوري مع جهاز شئون البيئة لتحقيق التوافق البيئي، مشدداً على المتابعة الكاملة لمشروعات الانتاج بخليج السويس للالتزام بالمعايير البيئية حفاظاً على البيئة  البحرية والبرية والنشاط السياحى بالمناطق القريبة من المشروعات البترولية ، كما شدد على الالتزام بمعايير الامان  الصناعى والسلامة خاصة أنها من العوامل الاساسية التى لا غنى عنها فى النشاط البترولي.

 

Comments
Loading...