حصاد 2018: «القابضة للصناعات الكيماوية» تنجز 93.5% من مشروع كيما 2

قامت الشركة القابضة للصناعات الكيماوية خلال عام 2018 بإعداد وإصدار دعوة لإبداء الاهتمام لخبراء عالميين فى التقييم الفنى لمصانع الأسمدة، لتقييم احتياجات التطوير بكل من شركة الدلتا للأسمدة وشركة النصر للأسمدة.

وصلت نسبة إنجاز مشروع كيما 2 لإنتاج الأسمدة إلى نحو 93.5% ومن المقرر افتتاحه في الربع الأول من عام 2019 بتكلفة تقدر بـ11 مليار جنيه.

وتم إعداد وإصدار صحيفة بيانات لاستقطاب المستثمرين المحتملين للمشاركة فى مشروع لتطوير قدرات شركة النقل والهندسة للتوسع فى إنتاج الإطارات فى ظل ارتفاع الطلب المحلى، وفرص التصدير.

واعتمدت الدراسة المعدة لتطوير شركة راكتا للورق، وجارى بيع قطعة أرض مملوكة للشركة لتوفير التمويل المطلوب لمشروع التطوير.

وتم استعراض الدراسات الخاصة بالتوسع فى نشاط شركة سيناء للمنجنيز عن طريق تأمين مصادر المادة الخام. كما تم التوجيه بالبدء في تطوير ميناء أبوزنيمة التابع للشركة، لخدمة آبار البترول والمناطق الصناعية المحيطة الجارى لتخطيطها.

واتخذت الجمعية العامة غير العادية للشركة القابضة للصناعات الكيماوية قرارًا بحل وتصفية الشركة القومية للإسمنت بتاريخ 2/10/2018 بعد تجاوز خسائرها أكثر من 12 مرة من رأس المال، حيث بلغت في يونيو 2017 نحو مليار جنيه.

وسبق ذلك القرار تكليف مكتب استشاري ضم 14 أستاذا من جامعة القاهرة لإعداد دراسة تفصيلية لتقييم كافة البدائل المطروحة بشأن الشركة من جميع النواحي الفنية والتسويقية والمالية والتوافق مع المعايير البيئية، كما تم عقد عدة اجتماعات مع الإدارة التنفيذية وممثلي العمال في الشركة والاستشاري.

وقد خلص تقرير الاستشاري إلى انعدام جدوى استمرار الشركة وتواصل الخسائر بمئات الملايين من الجنيهات حتى إذا تم ضخ استثمارات بمليارات الجنيهات.

وتم تعيين مصفى قانوني للشركة وبدأ في ممارسة مهام أعماله وجارى حصر وتقييم أصول الشركة تمهيدا للتصرف فيها لسداد مستحقات وتعويضات العاملين ومديونيات الشركة التي تبلغ أكثر من 4.3 مليار جنيه لدى الجهات المختلفة. كما تم تحويل بعض الملفات التي يوجد بها شبهات للفساد إلى النيابة العامة المختصة.

وافقت العامة للشركات القابضة للصناعات الكيماوية على طرح حصص إضافية من شركة الشرقية للدخان (4.5%).