مجلس التصميمات والموضة يطالب البرلمان بإقرار 4 قوانين لتجريم خلط القطن

طالبت ماري لويس بشارة رئيس مجلس التصميمات والموضة، مجلس النواب بضرورة إقرار القوانين الخاصة بتجريم نقل وخلط القطن من أجل المحافظة على جودة الجودة المصري من القطن طويل التيلة.

وقالت خلال الجلسة الثانية لتعظيم القيمة المضافة للمنتجات المصنعة من القطن المصري من خلال سلاسل الإنتاج والتمدد بمؤتمر 200 عام من القطن المصري، أنه تم رفع 4 قوانين خاصة بهذا الشأن وتم دخولها اللجنة الاقتصادية ولكنها لم تتحرك حتى الآن.
وأضافت بشارة إن مصر لديها مشكلة في حقول القطن حيث ترتفع نسبة التلوث حيث يتم تلويث المحصول قبل أن يدخل مرحلة الحلج والغزل، حيث أنه لا يمكن تصدير قميص بشكل خام او منتج نهائي يقطن ابيض 100%.
ولفتت إلى أن هناك مشكلة في الزراعة ومنها عدم اتباع الارشادات الزراعية والأنظمة التي كانت موجودة سابقا ، فلابد من تطوير الزراعة وإجراء كافة الاختبارات أثناءها ووجود اذرع لمركز البحوث الزراعية في المدن التي يزرع بها القطن طويل التيلة من أجل مراقبة الإنتاج.
ونوهت بشارة إن القطن المصري طويل التيلة مطلوب بشده في أوروبا ولكن يحتاج السوق العالمي إلى منتج فائق الجودة حتى لو مرتفع السعر لذا يجب العمل على تحسين جودة المنتجات من أجل ايفاء الطلب، لافتة إلى ضرورة التسويق للقطن المصري -والتي توقفت منذ 15 عاما – وذلك في الصين والهند وتركيا وفرنسا وايطاليا وامريكا .
وذكرت أن السوق العالمي يتجه الي شراء منتجات تتمتع بالاستدامة والتي تتطلب دعم الفلاح في المناطق المتواجدة بها والعمل على تثقيفه وتعليمه وكذلك دعم المرأة ، مؤكده على ضرورة العمل على تطوير القطن المصري من اول الزراعة وكذلك الحلج والصباغة والتجهيز من أجل تطوير الصناعة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض