EFG

«جنوب القاهرة للكهرباء» تُحول 95% من الخطوط الهوائية إلى كابلات أرضية 

انتهت شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء، من تحويل 95.2% من الخطوط الهوائية الجهد المتوسط إلى كابلات أرضية في نطاق عمل الشركة، وذلك رغم اعتراضات بعض الأهالي التي تؤثر على نسب التنفيذ.

وقال المهندس حسام عفيفي رئيس الشركة، خلال لقائه بوزير الكهرباء الدكتور محمد شاكر، إنه تم إحلال وتوسعة عدد من أكشاك التوزيع حيث تم الإنتهاء من تنفيذ (532) محولات + (167) كشك معدني، (380) لوحة جهد متوسط، (384) لوحة جهد منخفض.

أشار إلى الانتهاء من تنفيذ (671) عامود، (410,41) كم من الموصلات الهوائية و(1144,59) كم كابلات، وذلك ضمن شبكة الجهد المتوسط، وحول شبكات الجهد المنخفض فقد تم الانتهاء من تنفيذ (1945) عامود،  (501,8) كم موصلات هوائية، (441,373) كم كابلات، و(1446) صناديق جهد منخفض.

كما استعرض المهندس حسام عفيفى أيضاً نتائج أعمال الضبطية القضائية حتى 30/4/2018 وذلك للقضاء على سرقات التيار حيث بلغت حوالى 4210 محضر ، وبلغ إجمالي ما تم سداده بقيمة تصل إلى حوالى 35,664 ألف جنيه .

وأكد الدكتور شاكر خلال الإجتماع على توفير العدادات بكل الشركات، والإهتمام بتوثيق كل عمليات التطوبر فى القطاعات المختلفة، كما أكد على ضرورة الاهتمام بجودة الخدمة المقدمة وجودة التنفيذ وكذلك جودة متابعة ما يتم تنفيذه للتأكد في النهاية من وصول الخدمة في أفضل صورها.

وشدد على ضرورة وضع الآليات والسبل للمحافظة على توصيل التغذية الكهربائية للمشتركين أثناء تنفيذ خطة التطوير مع الحرص على إبلاغ المشتركين حال قطع التيار إذا لزم الأمر أثناء التنفيذ، كما شدد على ضرورة الإهتمام برفع إمكانيات العاملين القائمين بالأعمال وتنفيذها واتباع إجراءات السلامة والصحة المهنية خلال التنفيذ.

كما تم أيضاً مناقشة جهود الشركات لزيادة معدلات التحصيل والضبطية القضائية للقضاء على سرقات التيار بالإضافة إلى تحسين معدلات الفقد..

وتأتى مثل تلك اللقاءات في إطار جهود قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة لرفع مستوى الأداء والحفاظ على أرواح المواطنين والقضاء على أية مخاطر تهدد أرواحهم وحرصاً من الوزارة على رفع مستوى الخدمة المقدمة للجمهور فضلاً عن تأمين التغذية الكهربائية لكافة القطاعات.

ويمتد نطاق عمل الشركة إلى عدد من المناطق وتتضمن؛ كرداسة، المنصورية، الواحات، أوسيم، وردان، منشآة القناطر، الصف، العياط، أطفيح، أبوالنمرس، الحوامدية، البدرشين.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook