” مستثمري بدر” تعقد جمعية عمومية طارئة لمناقشة أزمة الكهرباء.. سبتمبر المقبل

تعقد جمعية مستثمري بدر جمعية طارئة لبحث مشكلة عدم استقرار الكهرباء والانقطاعات المتكررة وتداعياتها على مصانع المدينة واتخاذ قرار بالاجراءات اللازمة وذلك يوم الاربعاء 13 سبتمبر المقبل.

وقال المهندس بهاء العادلى، رئيس الجمعية مستثمرى مدينة بدر، إن تم في أكتوبر من العام الماضي تحليل مشكلة الكهرباء التى تعاني منها المدينة منذ إنشائها و تفاقمها بمرور الوقت و كيفية حلها، عن طريق اللجنة المشكلة لهذا الغرض من جمعية مستثمري بدر و جهاز المدينة و شركة القناة لتوزيع الكهرباء.

وأضاف أن الجمعية  تقدمت بالتوصيات الفنية و المقايسات المطلوبة إلى المسئولين لاتخاذ إجراءات جادة و سريعة لتفادي انهيار الخدمة المحتمل آنذاك و تأثير ذلك على مصانع المدينة.

وأوضح العادلي  أنه رغم التواصل مع معظم قيادات الدولة و رجال الصناعة و محاولة سباق الزمن، لتحسين مناخ الاستثمار و زيادة الانتاج إلا أنه نظراً لعدم اتخاذ بعض المسئولين الإجراءات اللازمة في الوقت المناسب لحل تلك المشكلة المزمنة، حتي أصبح الوضع يمثل خطورة حقيقية تهدد مصانع المدينة بالتوقف.

و أشار إلى أنه بناءً علي تكرار شكاوى أصحاب مصانع المدينة من انقطاع و عدم استقرار التغذية الكهربائية مما يؤدي الي توقف الانتاج و تعطيل الماكينات التي تكبدهم خسائر كبيرة، لذا قرر مجلس الإدارة دعوة الجمعية العمومية غير العادية لاتخاذ الإجراءات المناسبة التى تضمن حل المشكلة جذرياً و عدم تكرارها مستقبلاً و الحفاظ علي استثمارات أعضائها.

 

 

 

Comments
Loading...