EFG

فاروس تتوقع زيادة في مصروفات الموازنة بقيمة 13 مليار جنيه بعد رفع الفائدة

توقعت وحدة الأبحاث ببنك الاستثمار فاروس ارتفاع إجمالي مصروفات الموازنة العامة للدولة بنحو 13 مليار جنيه لتصل إلى 1266.9 مليار جنيه في العام المالي 17/2018، بعد زيادة سعر الفائدة.

قالت في مذكرة بحثية أنها تتوقع بلوغ التضخم السنوي 14.6% في الربع الرابع من 2018، مشيرة إلى أن المركزي يستهدف معدل تضخم يتراوح بين 10 إلى 16% في هذه الفترة .

أضافت إن تأثير رفع الفائدة على سعر الصرف سيكون محدود مع احتفاظ البنك المركزي بالسيولة خارج النظام المصرفي، رغم أن رفع الفائدة سيرفع شهية المستثمرين الأجانب، موضحة أن الاتجاه لزيادة الفائدة جاء لاستيعاب الزيادة في أسعار الوقود .

أشار التقرير إلى أن الأثر التضخمي للإصلاحات الاقتصادية الأخيرة ستستمر 3 أشهر، قبل أن يبدأ معدل التضخم في الاتجاه الهبوطي المتوقع بنهاية 2017، لافتة إلى أنها راجعت توقعاتها بشأن عجز الموازنة العامة للدولة ليرتفع إلى 10.2% خلال 17/2018 .

أوضحت أن الدفعة الثانية من قرض صندوق النقد الدولي بقيمة 1.25 مليار دولار ستتحمل أي صدمة تتسبب فيها زيادة سعر الفائدة، موضحة أنه بعد رفع الفائدة في مايو الماضي، ارتفع عائد الخزانة قصير الأجل من 19.3% في أبريل إلى 20.4% في يونيو بزيادة قدرها 1.1%

أخبار متعلقة
Comments
Loading...