“توشيبا” تطالب “ويسترن ديجيتال” بتعويض 1.1 مليار دولار

تقدمت شركة “توشيبا” بدعوة قضائية ضد شركة “ويسترن ديجيتال” تطالبها فيها بتعويضات بقيمة 120 مليار ين (1.1 مليار دولار)، بسبب تدخلها في بيع وحدة الرقائق التابقة لـ”توشيبا”.

وقالت الشركة اليابانية في بيان، اليوم الأربعاء، أنها رفعت دعوة قضائية في محكمة “طوكيو”، لوقف “ويسترن ديجيتال” من تقديم مطالبات ملكية على المؤسسة التى تحاول توشيبا بيعها.

وأضافت “توشيبا” أن “ويسترن ديجيتال” تسعى للحصول على معلومات الملكية بشكل غير صحيح.

وتعرضت العلاقة بين “توشيبا” و:ويسترن ديجيتال” إلى أزمات خلال الفترة الماضي، بعد أن اتجهت الشركة اليابانية لبيع وحدة الرقائق الخاصة بها.

وقال ممثل لشركة “ويسترن ديجيتال”، أن “توشيبا” تحتاج إلى موافقتهم لاستكمال عملية البيع.

ومن المتوقع أن يرتفع عرض عطاء بيع وحدة رقائق “توشيا” إلى 18 مليار دولار، حيث تحتاج الشركة إلى سيولة مادية في أقرب وقت ممكن لمواجهة المشاكل المادية في شركتها التابعة “ويستنهاوس”، حيث وصلت خسائر وحدة توشيبا النووية إلى نحو 800 مليار ين.

وكانت الجهات المنظمة في اليابان منحت شركة “توشيبا” مهلة حتى 10 أغسطس المقبل، لإعلان أدائها المالي السنوي، مع خسائرها من وحدتها العاملة في القطاع النووي.

وفي ختام تدالاوت اليوم، تراجع سهم “توشيا” بنسبة 1.8%.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض