«مناورات بالذخيرة الحية».. الصين تطلق صواريخ بالقرب من تايوان

بنك البركة

أعلنت وزارة الدفاع بجزيرة تايوان، إن الصين أطلقت عدة صواريخ باتجاه المياه بالقرب من شمال شرق وجنوب غرب تايوان اليوم الخميس ، حيث تفي بكين بوعدها بأن تايبيه ستدفع ثمن استضافة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي.

وقال الجيش الصيني في بيان إن صواريخ متعددة أطلقت في البحر قبالة الجزء الشرقي من تايوان. وأضافت أن كل الصواريخ أصابت الهدف بدقة.  كما ذكر بيان الصين أن «مهمة التدريب بالذخيرة الحية اكتملت بنجاح وتم الآن رفع السيطرة على المنطقة الجوية والبحرية ذات الصلة».

ABK 729

وفي وقت سابق ، قالت القيادة العسكرية الصينية إنها أجرت تدريبات طويلة المدى بالذخيرة الحية في مضيق تايوان ،كجزء من التدريبات العسكرية المخطط لها في جميع أنحاء الجزيرة.

أفادت تايوان أن صواريخ صينية بعيدة المدى سقطت بالقرب من جزر ماتسو ، ووتشيو ، ودونغين ، الواقعة في مضيق تايوان ، لكنها تقع بالقرب من البر الرئيسي من جزيرة تايوان الرئيسية. وقالت في وقت لاحق إنه تم إطلاق ما مجموعه 11 صاروخا من طراز دونغفنغ على المياه شمال وجنوب وشرق الجزيرة بين الساعة 1:56 بعد الظهر.

وقالت وسائل إعلام صينية رسمية إن التدريبات لمحاكاة «حصار» جوي وبحري حول تايوان بدأت أمس الأربعاء ، لكنها لم تقدم أدلة قوية لدعم هذا الادعاء. في وقت لاحق من اليوم الخميس ، أظهرت صور طائرات هليكوبتر عسكرية تحلق فوق جزيرة بينغتان ، إحدى أقرب نقاط تايوان إلى البر الرئيسي للصين.

كان الموقف العسكري عرضًا متعمدًا للقوة بعد أن غادرت بيلوسي الجزيرة مساء الأربعاء متجهة إلى كوريا الجنوبية ، وهي إحدى المحطات الأخيرة في جولة آسيوية تنتهي في اليابان في نهاية هذا الأسبوع.

في غضون ساعات من مغادرتها تايبيه أمس، قالت وزارة الدفاع بالجزيرة إن الصين أرسلت أكثر من 20 طائرة مقاتلة عبر الخط الوسطي في مضيق تايوان ، وهي نقطة منتصف الطريق بين البر الرئيسي وتايوان والتي تقول بكين إنها لا تعترف بها ولكنها تحترمها في العادة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق