البنك الزراعي يفتتح مركز البيانات ضمن إستراتيجية التطوير الشامل

علاء فاروق: البنك يعمل حاليًا على تنفيذ خطة لرقمنة الخدمات المصرفية والتمويلية

بنك البركة

افتتح علاء فاروق رئيس مجلس إدارة البنك الزراعي المصري، مشروع تطوير وتحديث مركز المعلومات “Data Center” بالمركز الرئيسي للبنك، ليمتلك البنك لأول مرة نظاما تكنولوجيا متكاملا وفق أحدث المواصفات العالمية يفي باحتياجاته التشغيلية ويلبي احتياجات عملائه، وذلك ضمن استراتيجية التطوير الشامل التي ينفذها البنك في جميع قطاعاته، والتي من بين محاورها تطوير البنيه التحتية التكنولوجية بما يواكب أحدث الأساليب المتبعة في العمل المصرفي، ويضمن قدرته على التوسع في الخدمات والمنتجات الرقمية والتحديثات في أعمال البنك مستقبلاً بأعلى درجات الجودة ومعايير الأمان.

وتفقد رئيس البنك الزراعي كافة وحدات مركز البيانات، واستمع لشرح مفصل عن المركز الذي يضم أحدث التجهيزات الخاصة بمراكز البيانات في العالم، وأحد المراكز المعدودة في مصر التي نجحت في الحصول على شهادة الاعتماد UPTIME الدولية من قبل معهد institute UPTIME الأمريكي، حيث تم إنشاء المركز على مساحة 1000 متر مربع بطاقة استيعابية قدرتها 54 راك ” Rack ” وبطاقة 10 كيلو فولت أمبير لكل راك، وهي قدرة كافية لاستيعاب ومواجهة كافة التحديثات على المدى الطويل.

ABK 729

وأشار إلى أن المركز تم تجهيزه وفق أحدث النظم والتطبيقات التكنولوجية ، وتم تصميمه وفقا للمقاييس المعيارية لمراكز البيانات بتصنيف Tier 3، وتوافرت له كل مقومات الأداء على أعلى مستوى تقني لشبكات المعلومات ، بالإضافة إلى عوامل الأمن والأمان مثل أنظمة الأنذار المبكر للحرائق والإطفاء الذاتي وغيرها من المقومات الأخرى .

ولفت إلى أنه تم إسناد مشروع تطوير وتحديث مركز البيانات لشركة راية لتكنولوجيا المعلومات لتنفيذ المشروع ، وهي واحدة من الشركات الرائدة في مجال إنشاء وتجهيز مراكز البيانات باستخدام أحدث الحلول التقنية وطبقا لأعلى المعايير والمواصفات الدولية ، بالتعاون مع الشركة العالمية للإستشارات ونظم المعلومات ” ACIS ” صاحبة الخبرات الكبيرة في هذا المجال ،كما أشرف على المشروع مكتب صبور للاستشارات الهندسية، والذي يعد أحد المكاتب الاستشارية العريقة ، إلى جانب فريق من قطاع تكنولوجيا المعلومات بالبنك الزراعي المصري الذي تابع على مدار الساعة سير الأعمال بالمشروع خلال فترة تنفيذه وفقا للمواصفات القياسية واحتياجات البنك من مركز البيانات .

حضر افتتاح مركز البيانات كلاً من سامي عبد الصادق نائب رئيس مجلس الإدارة لقطاع الأعمال، محمد إيهاب نائب رئيس مجلس الإدارة لقطاعات الدعم، والمهندس أحمد عبد الله العضو المنتدب للشركة العالمية للإستشارات ونظم المعلومات ” ACIS ” ، والمهندس هشام عبد الرسول العضو المنتدب لشركة راية، والمهندس عمر صبور رئيس مجلس إدارة شركة صبور للاستشارات الهندسية ،وإيهاب الوزان الرئيس التنفيذي لتكنولوجيا المعلومات بالبنك ، وعدد من قيادات البنك وممثلي الشركات المنفذة والمشرفة على المشروع .

ووجه علاء فاروق الشكر للشركات المنفذه للمشروع ، مؤكدا أنهم شركاء نجاح ولم يدخروا جهداً لإنجاز هذا المشروع وفقاً لأعلي المعايير والمواصفات القياسية العالمية الخاصة بتصميم مراكز البيانات ،والحصول على الإعتمادات الدولية للمركز بالرغم من التحديات التي واجهتهم خلال مراحل التنفيذ.

وقال فاروق : ” أن مركز البيانات تم إنشائه وتجهيزه ليواكب متطلبات البنك لتحديث البنية التحتية التكنولوجية على أعلى مستوى لتضاهي مثيلاتها في العالم ، وبما يتفق مع توجهاتنا بضرورة أن يقدم البنك أفضل الحلول والخدمات المصرفية والتمويلية لتلبية احتياجات عملائه بمختلف فئاتهم وشرائحهم وفق أعلى معايير الجودة “.

وأضاف: “يمتلك البنك لأول مرة مركز بيانات يساهم في الاسراع في تنفيذ استراتيجيتنا الطموحة للتحول الرقمى لمواكبة التطور الكبير في القطاع المصرفي ، تماشياً مع رؤية الدولة وتوجهات البنك المركزي المصري برئاسة معالي المحافظ طارق عامر ،نظرا لأن التحول الرقمي هو الأساس الذي تعتمد عليه الدولة في تطبيق فكر “الجمهورية الجديدة” تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ،وسعيًا لتعزيز الشمول المالي واجتذاب المزيد من الفئات للجهاز المصرفى وأهمها فئة الشباب والتى تستخدم التكنولوجيا فى أنجاز كافة معاملاتها وتفعيل مبادرات البنك المركزى للتحول الرقمي” .

وأشار إلى أن البنك يعمل حاليًا على تنفيذ خطه لرقمنة كافة خدماتنا المصرفية والتمويلية و إطلاق مجموعة من المنتجات الرقمية والتطبيقات الذكية التي تفي بإحتياجات عملائه لاستخدام الخدمات البنكية الرقيمة وإيجاد قنوات دفع بديلة .

وأكد فاروق حرص البنك على توفير التدريب اللازم لكوادره البشرية التي يقع على عاتقها تنفيذ تلك الاستراتيجية ، من خلال برامج تدريبية مكثفة لتنمية مهاراتهم ،وإجتذاب أفضل الخبرات المصرفية للإستفادة منهم في قطاعات الصيرفة الالكترونية وتكنولوجيا المعلومات وغيرها ، بما يجعلنا مؤهلين لطرح التطبيقات المصرفية والمنتجات البنكية الرقمية وفق أعلى مستويات الجودة في القطاع المصرفي .

من جانبه أكد المهندس أحمد عبد الله العضو المنتدب لشركة ” ACIS ” أن افتتاح مركز البيانات الرئيسي للبنك الزراعي المصري يعتبر انجازاً كبيراً حققه جميع الشركاء في هذا المشروع نظراً للقيمة التي سيضيفها للبنك الزراعي المصري بشكل خاص وللقطاع المصرفي على وجه العموم ، للمساهمة في اتاحة خدمات تكنولوجية ومنتجات مصرفية رقمية يستفيد بها قطاع عريض من العملاء بما يتماشى مع توجهات الدولة نحو رقمنة كافة الخدمات .

فيما أشاد المهندس هشام عبد الرسول العضو المنتدب لشركة راية لتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع البنك الزراعي المصري لإنشاء مركز البيانات للمساهمة في تحقيق أهداف البنك نحو مواكبة التطور المعلوماتي وضمان الالتزام بالمعايير الدولية، وهو ما يأتي نتيجة لما تمتلكه شركة راية من أدوات وخبرات ممتدة في مجال تطوير مراكز البيانات وقدرتها على تطويع الحلول التكنولوجية للوصول إلى أعلى مستويات الأداء. بالإضافة إلى ذلك فقد التزمت “راية ” باعتماد التصميمات الخاصة بالمركز من معهد UPTIME الدولي المتخصص في دراسة وتقييم مراكز البيانات العالمية ، وبهذا يكون مركز بيانات البنك الزراعي أحد المراكز القليلة التي نجحت في الحصول على تلك الشهادة التي تضع محددات كثيرة يجب الالتزام بتطبيقها لضمان أعلى مستويات الجودة .

وعبر المهندس عمر صبور عن سعادته بانجاز المشروع وفق متطلبات واحتياجات البنك الزراعي المصري ليواكب التطور التكنولوجي في السوق المصرفية ووفق المعايير الدولية ، مشيرا إلى أن مكتب الاستشاري حسين صبور أشرف على كافة اعمال المشروع معتمداً أعلى مستويات الجودة في التنفيذ ،بما في ذلك الأعمال الانشائية والمعمارية والمدنية دون التأثير على سير العمل بالمبنى الرئيسي .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق