الاتحاد المصري للتأمين يدرس إعداد وثيقة تأمين زراعي جديدة

قال علاء الزهيري، رئيس الاتحاد المصري للتأمين، إن الأزمة الروسية الأوكرانية أثرت على اقتصاديات العالم ككل، ونتيجة التأثير النهائية لا نستطيع الحكم عليها كثيرا، مضيفا أن قطاع السياحة تأثر بشكل كبير لأن 35% من السياح من روسيا وأوكرانيا وشركات السياحة عملاء لدى شركات التأمين، موضحا أن انخفاض الحركة يتتبعه انخفاض التأمين على الأفراد وسيارات النقل مما يؤثر على حجم الأقساط.

وأضاف علاء الزهيري، خلال تصريحات لفضائية “اكسترا نيوز”، أنه لا يوجد تأثير بشكل قوي على قطاع التأمين، مؤكدا على أن شركات التأمين بدأت في ايجاد بدائل، عن طريق تأمينات الأفراد والأسرة والسيارات وغيرها لتعويض الفاقد من قطاع السياحة، مشيراً إلى توقف لعمليات النقل وهو ما كان له تأثير كبير على المواد الغذائية، والمواد الخام الصناعية المؤثرة على الصناعة، مما أثر على وثائق تأمين النقل البحري.

ABK 729

وأوضح أن الحروب مغطاه والشغب والاضطرابات بشرط عدم إعلان الحرب أي أن الوثيقة سابقة، مضيفا أن الوثيقة عقد، لافتا إلى أن أغلب العملاء لا يطلبون تغطية الأرضيات في وثائق التأمين البحري وانما تغطية البضائع المخزنة.

وكشف عن عقد الاتحاد ندوة عن التأمينات الزراعية، وهو غير مفعل في مصر مقارنة بدول أخرى مثل الهند بحجم أقساط يتحاوز 8 مليار دولار، ومضيفا أن الاتحاد يعمل حاليا على تقديم خدمات للمزارعين والشركات التي تعمل في المجال الزراعي، كاشفا عن عقد ندوة قريبا بهذا الخصوص بالتعاون مع شركة فرنسية وأخرى سويسرية ثم طرح وثيقة تأمين زراعي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق