وزيرة التضامن توجه بإحالة جزائرية وأطفالها الثلاثة لأحد مراكز الاستضافة

وجهت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى فريق التدخل السريع المركزي بسرعة التعامل مع نعيمة م.ب والتى تبلغ من العمر ٣٨ عامًا، وهى جزائرية الأصل وحاصلة على الجنسية المصرية ومتزوجة من مصرى ولديها منه ثلاثة أطفال تحت سن ٦ سنوات، حيث قام زوجها نتيجة خلافات أسرية بينهما بطردها من المنزل هي وأطفالها، في حين أنه ليس لديها مأوى آخر تسكن فيه مما قد يهدد أمنها وأسرتها.

وعلي الفور قام فريق التدخل السريع المركزي بالتنسيق مع الإدارة العامة لشئون المرأة بوزارة التضامن الاجتماعي لنقل السيدة وأطفالها إلى أحد مراكز استضافة وتوجيه النساء ضحايا العنف، وذلك لتقديم كافة أوجه الرعاية الاجتماعية والنفسية والصحية والقانونية لها ولأطفالها، ثم يتم رسم خطة تأمين اجتماعي واقتصادي لهم حتى يتمكنوا من العيش الآمن وكفالة كافة حقوقهم كأسرة.

الجدير بالذكر أن وزارة التضامن الاجتماعى لديها ٩ مراكز لاستضافة وتأهيل النساء ضحايا العنف على مستوى الجمهورية، والهدف من هذه المراكز هو حماية النساء المعرضات والناجيات من العنف وحماية كيان الأسرة، بالإضافة إلى تأهيل النساء والأطفال للتعافي نفسيا واقتصاديا لإعادة دمجهم في المجتمع حال اختيار الانفصال عن الأسرة أو المساهمة في الاستشارات الأسرية للحفاظ على كيان الأسرة حال وجود فرص للتعايش الآمن وإعلاء المصلحة الفضلى للنساء وأطفالهن.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق