«محلل اقتصاد كلي» ترصد تداعيات تشديد السياسة النقدية الأمريكية على الأسواق الناشئة

قالت منى بدير محلل الاقتصاد الكلي، إن تشديد السياسة النقدية من قبل البنك المركزي الأمريكي أحد المخاطر التي تؤدي إلى مجموعة من الضغوط على الأسواق الناشئة.

وأشارت في تصريحات خاصة لـ«أموال الغد»، إلى أن هذه الضغوط تتمثل في، الضغط المتزايد على الأصول المقومة بالعملة المحلية في الأسواق الناشئة بأكملها (ومنها مصر).

ABK 729

وأضافت أن هذه الضغوط تتضمن أيضًا رفع تكلفة الاقتراض للدول الناشئة، وتشكل ضغطًا متزايدًا على تدفقات رؤوس الأموال للأسواق الناشئة.

وتوقعت عدم استعادة الدول الناشئة عافيتها خلال الفترة الراهنة، خاصة في ظل اتساع مخاطر التوترات الجيوسياسية والأزمات الاقتصادية المترتبة عليها سواء من ناحية الضغوط على الموازين الخارجية أو قدرة الدول على الاقتراض من الخارج لتمويل عجز موازنينها الخارجية.

وفيما يتعلق بمصر، أشارت «بدير» إلى أن الاتفاق المرتقب مع صندوق النقد الدولي قد يعيد الثقة في قدرة الاقتصاد المصري على تمويل الفجوة الخارجية، وبالتالي استعادة ثقة المستثمرين الأجانب للاستثمار في الأصول المقومة بالعملة المحلية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق