«المصريين الأفارقة» تطالب بتوفير العملة الأجنبية لاستيراد المستلزمات للتغلب على تداعيات رفع الفائدة الأمريكية

أكد د. يسري الشرقاوي رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، بضرورة إصدار عدد من القرارات للتغلب على تداعيات رفع الفيدرالي الأمريكي لسعر الفائدة للمرة الثانية، موضحا أهمية توفير العملة لمستلزمات الانتاج والتصنيع كأولوية أولي بآليات خاصة جدا يجب تفصيلها  مع القرارات دفعة واحدة حتي لا يتم الدخول في نفق بين القرار والتنفيذ.

وقال إن الاقتصاد العالمي يوما تلو الاخر يشهد تأثيرات واضطرابات شديدة لمواجهة موجات التضخم الأمر الذي اضطر معه صانعي السياسات النقدية في كل الاقتصاديات الكبرى إلى التدخل ولعل اهمها الاقتصاد الامريكي ، الامر الذي شهد تدخل الفيدرالي الامريكي علي مدار شهر مرتين.

ABK 729

وأضاف الشرقاوي أن الفيدرالي الامريكي قام للمرة الثانية برفع  الفائدة نصف في المائة ولحقه مجموعه من البنوك المركزية بنسب بين الـ ١٪؜ الي ٢٪؜.

ولفت إلى أنه في مصر كانت الصدمة الاولى هي الاعنف فقط وهذه كلها توابع لن يكون لها نفس التأثير الحادث قبل شهر، متوقعا أن تحدث موجة ارتفاع للدولار أمام الجنيه والاقتراب من حاجز العشرين وسيكون هناك تدخل عاجل من المركزي بحزم من القرارات.

وتوقع الشرقاوي أن يكون هناك رفع للفائدة  ١٪؜ و الدولار الجمركي لـ 18 جنيه،  كما من المتوقع أن نشهد على مستوى الشهادات والودائع رفع الفائدة لـ ١٨٪؜ لمدة ١٨ شهر أو ٢٤ شهر   أو ٢٠٪؜ لمدة ١٢ شهر.

وذكر أنه  لا يوجد امام الاسواق الناشئة الا الذهاب لخطط التقشف في اوعية الانفاق الاستهلاكي ومحاولة دعم كل مصادر الانتاج وتحسين مستمر بحزم حوافز غير تقليدية لجذب الاستثمار الاجنبي المباشر ورفع معدلات التصدير

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق