الأسهم الأمريكية ترتفع بنهاية التعاملات.. وداو جونز يسجل 33.323 ألف نقطة

أنهت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة تداول الإثنين على ارتفاع، بدعم من صعود أسهم شركات التكنولوجيا وتعافيها من الخسائر التي لحقت بها في وقت سابق من التعاملات.

وتحولت أسهم “وول ستريت” للصعود عند الإغلاق، لتنجح في تعويض الخسائر التي لحقت بها في بداية تعاملات أولى جلسات الأسبوع، مع ترقب المستثمرين لصدور المزيد من نتائج أعمال الشركات في وقت لاحق هذا الأسبوع.

ABK 729

من ناحية أخرى، أدت المخاوف بشأن تباطؤ الاقتصاد العالمي إلى الضغط على الأسهم في بداية التعاملات، مع تفشي موجة جديدة من فيروس “كورونا” في الصين، ما دفع السلطات إلى تكثيف تطبيق قيود الإغلاق الصارمة، ما سينعكس سلبًا على سلاسل التوريد العالمية.

ودعم ارتفاع أسهم شركات التكنولوجيا من صعود الأسهم الأمريكية، إذ ارتفع سهم “مايكروسوفت” بنسبة 2.4%، فيما صعد سهم “ألفابت” المالكة لـ”جوجل” بنحو 2.9%، وسجل سهم “إنفيديا” مكاسب بما يقرب من 2%.

وصعد سهم “تويتر” بنسبة 5.7%، بعدما أعلنت الشركة الأمريكية موافقتها على عرض الملياردير الأمريكي “إيلون ماسك” لشراء الشركة مقابل 54.20 دولار للسهم الواحد نقدًا.

وارتفع مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 0.7% أو ما يعادل 238 نقطة عند 34.049 ألف نقطة، بعدما سجل 33.323 ألف نقطة في وقت سابق من التعاملات.

كما صعد مؤشر “S&P 500” بنسبة 0.6% أو ما يعادل 24 نقطة عند 4296 نقطة، كما زاد مؤشر “ناسداك” بنحو 1.3% أو ما يعادل 165 نقطة عند 13.004 ألف نقطة.

أما عن الأسواق الأوروبية، هبط مؤشر “ستوكس 600” الأوروبي بنسبة 1.8% أو ما يعادل 8 نقاط عند 445 نقطة، فيما تراجع “فوتسي 100” البريطاني بنسبة 1.9% (-141 نقطة) عند 7380 نقطة.

وانخفض “داكس” الألماني بنسبة 1.5% (-218 نقطة تقريبًا) عند 13.924 ألف نقطة، فيما كان “كاك” الفرنسي الأسوأ أداء بانخفاضه بنسبة 2% (-132 نقطة) إلى 6449 نقطة.

وفي اليابان، تراجع “نيكي” بنحو 1.9% (-514 نقطة) إلى 26.590 ألف نقطة، كما هبط “توبكس” الأوسع نطاقًا بنسبة 1.5% (-29 نقطة تقريبًا) مسجلًا 1876 نقطة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق