مصر للتأمين تنشئ مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية ووزارة التعليم

وقعت شركة مصرللتأمين، إحدى شركات مجموعة مصر القابضة للتأمين التابعة لوزارة قطاع الأعمال العام، مذكرة تفاهم لانشاء مدرسة مصر للتأمين الدولية للتكنولوجيا التطبيقية بمحافظة المنيا بالتعاون مع مشروع قوي عاملة مصر الممول من الوكالة الامريكية للتنمية الدولية Workforce Egypt, USAID Funded Project ووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني(MOETE).

وشهد حفل التوقيع حضور كلا من حضور وزير قطاع الأعمال العام، هشام توفيق، ووزير التخطيط والتنمية الاقتصادية الدكتورة هالة السعيد، وزير التربية و التعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي، وجوناثان ر. كوهين سفير الولايات المتحدة الامريكية بالقاهرة وجريجوري نيبلت نائب رئيس مجموعة التدريب والتعاون (MTC) للتنمية الاقتصادية والاجتماعية.

ABK 729

ومن جانبه أكد باسل الحيني رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة مصر القابضة للتأمين أن هذه الشراكة تأتي ضمن استراتيجية المجموعة التى تضع الاستثمار سواء المالي او البشري نصب أعينها ولذلك تمتلك المجموعة أكبر محفظة استثمارية مؤسسية في مصر تتجاوز 75.7 مليار جنيه واليوم نستثمر في رأس المال البشري الذي يعد حجر الأساس والركيزة الأساسية للبناء والتقدم مؤكدا على أن مدارس التكنولوجيا التطبيقية هى مدارس تعمل على تطبيق المعايير الدولية في طرق التدريس والتدريب وأن الهدف من انشائها هو المساهمة في الارتقاء والنهوض بمنظومة التعليم الفني بمصر واعداد خريجين مؤهلين للعمل بالسوق من خلال امداد الطلاب بالمهارات المطلوبة والخبرات التى تجعلهم مؤهلين لدخول سوق العمل بالاضافة الى ما سيثمر عنه وجود مدرسة تطبيقيه لتعليم فنون التأمين وادواته من زيادة الوعي التأميني بين افراد المجتمع المصري.

وأعرب عمر جودة عضو مجلس الادارة المنتدب الرئيس التنفيذي لشركة مصر للتأمين عن سعادته البالغة بتوقيع هذه الشراكة مؤكدا انها لم تكن المرة الاولى التى تشارك فيها شركة مصر للتأمين في العملية التعليمية فقد سبق لها انشاء مدرسة اعدادية تحمل اسمها في التسعينات لتكون من اوائل الشركات التى تهتم ببناء وتعليم الانسان وايمانا من الشركة بأهمية دور التنمية المستدامة الذي تلعبه الشركات في تحقيق اهداف المجتمع واحداث التوازن بين الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية وتحقيقا للهدف الرابع من أهدف الأمم المتحدة الخاصة بالتنمية المستدامة والذي يتمثل في ضمان التعليم الجيد المنصف والشامل وتعزيز فرص التعلم مدى الحياة للجميع تأتي هذه الشراكة والتعاون مع الوكالة الامريكية للتنمية الدوليةووزارة التربية والتعليم والتعليم الفني لانشاء مدرسة مصر للتأمين الدولية للتكنولوجيا التطبيقية .

وأشار جودة الى انه سيتم تدريس مواد التأمين والتسويق بالاضافة الى المناهج التكنولوجية والتدريب على رقمنة الخدمات من أجل اصقال الطلاب بالوسائل التقنية والتكنولوجية المستخدمة في شركات التأمين وهو ما سيؤهلهم لدخول سوق التأمين سواء كعاملين أو منتجين وهو ما سينعش الصناعة ويعمل على اعداد جيل صاعد مدرب ومتميز بالكفاءة وهو ما سينعكس بدوره على صناعة التأمين ككل ونسبة مساهمتها في الناتج المحلي الاجمالي في مصر وليكون لمصر للتأمين الشركة الرائدة في السوق المصري السبق في اعداد جيل يكن له اثرا في نمو صناعة التأمين في مصر كما كانت مصر للتأمين دائما منارة علم وخبرة على مدار السنوات الماضية بما تقدمه من كفاءات وعناصر بشرية متميزة للسوق المصري .

مصر للتأمين تنشئ مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية بالتعاون مع الوكالة الأمريكية للتنمية ووزارة التعليم

ويذكر أن شركة مصر للتأمين تحتفي في يناير هذا العام بمرور 88 عاما على انشائها على يد رائد الاقتصاد الوطنى طلعت حرب في 14 يناير 1934 لتكون بذلك أول شركة تأمين برأس مال مصرى واداره مصرية خالصه توفر الحماية التأمينية للمشروعات التى أقامها المصريون دعما للاستقلال الوطنى وتمثل النواه الاولى لنشأة صناعة التأمين الوطنية فى مصر والداعم الرئيسى لانطلاقة الاقتصاد الوطنى من خلال مساهمتها فى توفير الحماية التأمينية للمشروعات الاقتصادية و لتسمد من اسم مصر قوة وعراقة واصرار مصر الوطن.

وقد كانت هذه السنوات بما حملته من تجارب وخبرات ومصاعب استطاعت الشركة التغلب عليها وتحقيق النجاح بمثابه درجات سلم رفعة الشركة وتميزها لتخطو نحو المستقبل بخطوات واثقة تستند الى خبرة أصقلتها تجارب السنوات الماضية وكوادر وكفاءات تزخر بها الشركة لتنتقل من ماضى عريق لحاضر مشرق ومستقبل ملئ بالامل والطموح.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق