وزيرة التخطيط تبحث مع «رواد 2030» آليات إنشاء الحاضنة العالمية للشركات الناشئة

اجتمعت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية مع فريق مشروع رواد 2030 لمناقشة تنفيذ وتفعيل توصيات الرئيس عبد الفتاح السيسي في مجال ريادة الأعمال التي أعلنها في الجلسة الختامية للنسخة الرابعة من منتدى شباب العالم الذي انعقد في شرم الشيخ منذ أيام.

وخلال اللقاء وجهت الدكتورة هالة السعيد بتنفيذ وإطلاق حملة “المليون ريادي” للدول العربية والإفريقية وإتاحتها باللغات العربية، والإنجليزية، والفرنسية ولغة الإشارة، وتنفيذ وإطلاق حملة “ابدأ مستقبلك” لطلاب المدارس فى الدول العربية والإفريقية، بالإضافة إلى إطلاق  الحاضنة المصرية الأفريقية للوصول لعدد أكبر من البلدان الأفريقية، وإنشاء منصة “رواد ميتر” لتوفير مؤشرات ريادة الأعمال في الدول العربية والإفريقية.

ABK 729

كما وجهت السعيد بتنفيذ برنامج تأهيل مديري الحاضنات فى الدول العربية والإفريقية، والذي يعمل على إدارة الحاضنات وتصميم برنامج الاحتضان وفقًا لمعايير دولية وذلك بالتعاون مع الجامعة الامريكية بالقاهرة، بالإضافة إلى الاستعانة بخبرات المشروع للمساهمة فى إنشاء الحاضنة العالمية الخاصة برواد الأعمال والشركات الناشئة التى جاءت فى توصيات الرئيس، مؤكدة أن كل الخبرات والأدوات الموجودة فى المشروع متاحة للتعاون مع إدارة المنتدي فى تنفيذ التوصيات.

من جانبها أشارت الدكتورة غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030 إلى أن ضم ملف ريادة الأعمال بالنسخة الرابعة من منتدى شباب العالم هذا العام كأحد المحاور الأساسية؛ يعكس اهتمام القيادة السياسية بهذ الملف، مؤكدة أن ريادة الأعمال تساهم في خلق فرص عمل وتنويع مصادر الدخل وبالتالي المساهمة في التنمية الاقتصادية المنشودة.

واستمعت الوزيرة خلال اللقاء إلى شرح حول آخر أعمال مشروع رواد 2030؛ والتي تشمل حملة المليون ريادي وتهدف إلى تأهيل مليون رائد أعمال مصري من كل الفئات العمرية والخلفيات الثقافية المختلفة والمهتمين بمجال ريادة الأعمال بحلول عام 2030، وتوفر المنصة حزمة كبيرة من الموضوعات اونلاين باللغة العربية والانجليزية ولغة الإشارة، وعلى 3 مراحل  تأهيلية مختلفة، للوصول إلى تنمية المهارات الأساسية المطلوبة لتأهيل رواد الأعمال.

كما يقدم المشروع حملة (ابدأ مستقبلك) على مستوى المدارس، حيث تم تنفيذ المرحلة الثانية، واعتماد الحقيبة التدريبية للحملة من جامعة ميزوري الأمريكية. نُفذت المرحلة الثانية من الحملة في 9 محافظات حتى الآن، وتدريب 50 مدرب على منهج الحملة، وأكثر من 500 معلم من 84 مدرسة واستهداف أكثر من 345500 طالب فى المرحلة الأعدادية، بالإضافة إلى  تجهيز 30 فصل داخل المدارس التى تم تدريب معلميها على منهج ريادة الأعمال.

وحول ملف الحاضنات؛ قام مشروع رواد 2030 بإنشاء 10 حاضنات أعمال عامة ومتخصصة منها حاضنة الذكاء الاصطناعى، وحاضنة السياحة، بالإضافة إلى إنشاء مصنع مصغر بالتعاون مع مبادرة رواد النيل، هذا فضلًا عن البرنامج التدريبي لبناء قدرات مديري حاضنات و مسرعات الأعمال، حيث تم الانتهاء من تنفيذ الدورتين الأولى والثانية من البرنامج بالتعاون مع حاضنة أعمال الجامعة الأمريكية بالقاهرة ومؤسسة دروسوس، وتدريب 35 من مديرى الحاضنات فى كل دورة تدريبية. وفيما يتعلق بحملة “خليك ريادي” فهى تهدف إلى تشجيع الفكر الريادي لأبناء العاملين بالجهات الحكومية واكتشاف رواد الأعمال الحقيقين عن طريق خلق الأفكار الريادية القابلة للتطبيق، وتم إطلاق الحملة فى وزارتي المالية، والتربية والتعليم والتعليم الفني.

وكان مشروع رواد 2030 قد شارك خلال 2021 في عدد من الفعاليات منها لجنة تحكيم مسابقة رولو افريقيا، وملتقى التوظيف ودعم الشباب مع وزارة الشباب والرياضة، ورالى مصر لريادة الأعمال بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى، وقمة مصر لتجارة التجزئة، واجتماع ممثلي الوزارات والجهات الحكومية والعامة لإعداد وتطوير الاستراتيجية الوطنية للشباب والنشئ (2021 -2026)، بالإضافة إلى المشاركة فى قمة مصر المهنية، ومبادرة شبابكو، وفعاليات الدورة الأولى من ملتقى مجتمعي تك، وفاعلية start up land   أرض الشركات الناشئة، ومؤتمر المسؤولية المجتمعية للشباب، وفعاليات النسخة السابعة من قمة “تكني” للتكنولوجيا وريادة الأعمال.

كما شارك المشروع في فعاليات الملتقى السنوى الحادى عشر للمسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة في مصر، وقمة التدريب العالمي” the Global Internships summit  “، وملتقى شغلني التوظيفي، وفعاليات حملة نتشارك، وقمة رايز أب السنوى لريادة الأعمال والشركات الناشئة، وفعاليات المؤتمر الأول لمكاتب دعم الابتكار ونقل وتسويق التكنولوجيا، وافتتاح حاضنة enroots بمحافظة الأقصر، فضلا عن المشاركة في أكسبو دبى، واخيرًا منتدى شباب العالم.

يشار إلى أن مشروع رواد 2030 كان قد تم إدراجه على منصة الأمم المتحدة، ضمن  أفضل الممارسات التى تحقق أهداف التنمية المستدامة، كما حصل المشروع على “الجائزة العربية للتكنولوجيا لخدمة المجتمع من خلال (مسابقة مجتمعى تك) التى قامت بتنفيذها مؤسسة تكنى والمجلس العربى للمسئولية المجتمعية، وعلى درع الجائزة العربية لأعمال الخير، في مجال المشروعات الأكثر استدامة، وذلك خلال مؤتمر العمل الإنساني والتطوعي في عصر الريادة المجتمعية الذي أطلقه المجلس العربي للمسؤلية المجتمعية، تحت رعاية الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

وكان السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي قد أعلن في ختام منتدى شباب العالم إنشاء حاضنة عالمية لريادة الأعمال يكون مقرها مصر، كما دعا إلى تأسيس مجلس أعمال مشروعات إفريقيا، الذي يضم رواد الأعمال من الشباب ورجال الأعمال بهدف توفير وربط أفكار وابتكارات الشباب بفرص العرض ومبادرات التمويل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق