«البنك المركزي»: السيولة المحلية تقفز بقيمة 820 مليار جنيه خلال 11 شهرًا

النقد المتداول خارج الجهاز المصرفي يسجل 696.28 مليار جنيه بنهاية نوفمبر 2021

كشف البنك المركزي المصري، عن ارتفاع السيولة المحلية بالقطاع المصرفي المصري بقيمة 820 مليار جنيه خلال 11 شهرًا، لتسجل 5.740 تريليون جنيه بنهاية نوفمبر 2021، مقابل سيولة محلية بلغت 4.920 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2020.

وكشفت بيانات البنك المركزي والتي حصل «أموال الغد» على نسخة منها، عن أن المعروض النقدي سجل 1.361 تريليون جنيه بنهاية نوفمبر الماضي مقابل 1.143 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2020، بارتفاع بقيمة 218 مليار جنيه.

ABK 729

وأشارت البيانات، إلى النقد المتداول خارج الجهاز المصرفي سجل 696.28 مليار جنيه بنهاية نوفمبر 2021 مقابل نحو 611.20 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2020.

وارتفعت الودائع الجارية بالعملة المحلية بقيمة 133.2 مليار جنيه خلال 11 شهرًا، لتصل إلى 665.597 مليار جنيه بنهاية نوفمبر 2021، مقابل 532.340 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2020، وفقًا للبنك المركزي.

فيما سجلت أشباه النقود 4.378 تريليون جنيه بنهاية نوفمبر 2021، مقابل 3.776 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2020، بحسب البنك المركزي.

وأوضحت بيانات البنك المركزي، أن الودائع غير الجارية بالعملة المحلية ارتفعت إلى 3.723 تريليون جنيه بنهاية نوفمبر 2021 مقابل 3.128 تريليون جنيه بنهاية ديسمبر 2020، بينما بلغت الودائع الجارية وغير الجارية بالعملات الأجنبية 655.6 مليار جنيه بنهاية نوفمبر الماضي، مقابل 648.8 مليار جنيه بنهاية ديسمبر 2020.

الجدير بالذكر أن إجمالي ودائع القطاع المصرفي بالعملة الأجنبية، سجلت 41.605 مليار دولار بنهاية نوفمبر 2021، حيث انقسمت الودائع بالعملة الأجنبية إلى ودائع تحت الطلب بالدولار وسجلت 10.225 مليار دولار، وودائع لأجل وشهادات الادخار بقيمة 31.380 مليار دولار بنهاية نوفمبر 2021.

وأشارت البيانات، إلى أن الودائع تحت الطلب بالدولار انقسمت إلى قطاع الأعمال العام والتي سجلت 434.49 مليون دولار، وقطاع الأعمال الخاص والتي سجلت 6.356 مليار دولار، والقطاع العائلي وسجلت 3.440 مليار دولار.

بينما انقسمت الودائع لأجل وشهادات الادخار إلى قطاع الأعمال العام بقيمة 1.403 مليار دولار، وودائع قطاع الأعمال الخاص بقيمة 5.555 مليار دولار، والقطاع العائلي بقيمة 24.421 مليار دولار بنهاية نوفمبر 2021.

فيما سجلت إجمالى الودائع بالعملة المحلية بالقطاع المصرفي بخلاف الحكومة 4.388 تريليون جنيه بنهاية نوفمبر 2021، بينما انقسمت الودائع بالعملة المحلية إلى ودائع تحت الطلب وسجلت 665.597 مليار جنيه بنهاية نوفمبر 2021.

وتراجعت صافي الأصول الأجنبية للجهاز المصرفي البنوك والبنك المركزي المصري، بنحو 1.982 مليار دولار بنهاية شهر نوفمبر من العام الجاري،لتسجل 5.263 مليار دولار.

جدول يوضح حجم التطور في السيولة المحلية خلال 2021

الشهر القيمة
ديسمبر 2020 4.920 تريليون جنيه
يناير 2021 4.959 تريليون جنيه
فبراير 2021 5.023 تريليون جنيه
مارس 2021 5.131 تريليون جنيه
إبريل 2021 5.184 تريليون جنيه
مايو 2021 5.257 تريليون جنيه
يونيو 2021 5.356 تريليون جنيه
يوليو 2021 5.425 تريليون جنيه
أغسطس 2021 5.490 تريليون جنيه
سبتمبر 2021 5.574 تريليون جنيه
أكتوبر 2021 5.651 تريليون جنيه
نوفمبر 2021 5.740 تريليون جنيه

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق