«وزارة الري»: الانتهاء من تطوير حديقة الياسمين بالقناطر الخيرية والافتتاح خلال أيام

قال د. محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري أن أعمال تطوير حديقة الياسمين بالقناطر الخيرية قد انتهت ، وسيتم افتتاح الحديقة خلال أيام.

وأوضح أن حديقة الياسمين تُعد أحدث الحدائق الجاري تطويرها على مساحه 8 أفدنة ، وتقع بالبر الأيمن لدليل الرياح المنوفي ، وتمتاز بموقعها المتميز وطابعها الفريد ذو المستويات المختلفة من مرتفعات ومنخفضات ، ووجود تبه ترتفع بأكثر من 10 أمتار ، بالاضافة لوجود عدد من المباني القديمة ذات الطابع التاريخي ، وبعض الأشجار النادرة.

وأشار عبد العاطي إلى أن جميع أعمال التطوير تتم ذاتياً من خلال أجهزة الوزارة اعتماداً على مهندسي وعمال الوزارة وباستخدام المعدات والورش والمشاتل والصوب التابعة لها.

وتشتمل الحديقة على مسطحات خضراء بمساحة ٢٥ الف متر مربع ، وزراعه أشجار متنوعة ونباتات وأشجار الزيتون المثمرة والنخيل ، وأحواض زهور ، وشلال صناعي بمساحه 1000 متر مربع ، ونافورة بطابع القناطر الفريد ، فضلاً عن البرجولات الخشبية ، وبرجولات طبيعيه من الأشجار وجريد النخيل ، والمقاعد والكافيتريات والمشايات الزلطية والرخامية والإنترلوك وتابلوهات من أشجار الياسمين الهندي ومصلى ، وفوتوسيشن لتصوير العرائس ومنطقه ألعاب أطفال ودورات مياه ، وشبكه رى حديث ، وشبكات إنارة ليلية ، كما تم تطوير كورنيش الرياح المنوفي أمام حديقة الياسمين وعمل مرسي نهري أمام الحديقه وكافيتريا.

يذكر أن وزارة الموارد المائية والرى تقوم بتطوير الحدائق التابعة لها بالقناطر الخيرية ، حيث انتهت الوزارة مؤخراً من تطوير حديقة عفلة بالقناطر الخيرية والتي تقع على الجسر الأيسر لفرع دمياط بين قناطر فم فرع دمياط القديمة وقناطر فم فرع دمياط الجديدة ، وهى مقامة على مساحة 13 فدان.

وقد اشتملت أعمال التطوير على إنشاء ممشى أهل مصر بواجهة الحديقة على فرع دمياط بين القنطرتين ، وتتمتع حديقة عفلة بمجموعة من الأشجار النادرة التي استوردها محمد على باشا من الخارج لزراعتها في حدائق القناطر ويصل عمرها إلى 200 عام.

كما انتهت الوزارة من تطوير حديقة المركز الثقافي بمساحه 9 أفدنة وحديقة النيل على فرع رشيد على مساحه 6 أفدنة ، وحديقة البحيرة على مساحة 5 أفدنة

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق