edita 350

صندوق النقد الدولي: رفع الفائدة يهدد استمرار الدين العالمي

الدين العالمي يرتفع إلى 226 تريليون دولار و256% من الناتج المحلي الإجمالي

يرى صندوق النقد الدولي أن هناك مخاوف متزايدة بشأن مدى استدامة الدين العالمي، مع بدء صعود معدلات الفائدة في عدة دول حول العالم.

وأشار صندوق النقد في تقريره الصادر اليوم، إلى أن الدين العالمي ارتفع لمستوى قياسي جديد عند 226 تريليون دولار في العام الماضي، ليصل إلى 256% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، بزيادة 28% على أساس سنوي، في أكبر صعود منذ الحرب العالمية الثانية.

وأوضح أن رفع معدلات الفائدة بشكل أسرع من المتوقع قد يضع ضغوطا على الدول المدينة بشكل كبير، كما قد يجبر الحكومات والشركات على خفض الدين والإنفاق، ما يضر النمو الاقتصادي.

وأضاف الصندوق أن ستتضاعف المخاطر إذا ارتفعت معدلات الفائدة العالمية أسرع من المتوقع وفي حال تعثر النمو، الآفاق الاقتصادية ستتأثر إذا اضطر القطاعان العام والخاص إلى التخلص من الديون في وقت متزامن.

ولفت إلى أن الاقتراض من جانب الحكومات يعادل أكثر قليلًا من نصف الزيادة في الدين العالمي في عام 2020، مع وصول معدل الدين العام نسبة للناتج المحلي الإجمالي إلى مستوى قياسي يبلغ 99%.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق