اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

وزيرة البيئة: التحسن التدريجى فى العوامل الجوية سيؤدى لتحسن الهواء

وتوجه بتكثيف الحملات التفتيشية على المنشآت الصناعية والمقالب

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على تحسن مؤشر ‏جودة الهواء بدأ من يوم الثلاثاء 30 نوفمبر 2021، وذلك عقب إنخفاض فى المؤشر استمر على مدار اليومين الماضيين نتيجة ‏الإستقرار الشديد فى الأحوال الجوية، والتهوية الرأسية المنخفضة التى ساعدت على تركيز ‏الملوثات من المصادر المحلية.‏

جاء ذلك فى إطار متابعة مخرجات منظومة الرصد المستمر لجودة الهواء التابعة لوزارة البيئة ، والمنتشرة في ‏العديد من أنحاء الجمهورية، وقد جاء التحسن فى مؤشر جودة الهواء نتيجة تحسن التهوية الرأسية مع اعتدال سرعة الرياح ‏التى ساعدت على تشتت الملوثات .‏

ووفقا لمنظومة الإنذار المبكر التابعة لوزارة البيئة فأنه من المتوقع أن تستمر العوامل الجوية الجيدة التى تساعد على ‏تشتت الملوثات على مدار الثلاثة أيام القادمة مما سيكون لها تأثير إيجابى على ‏مؤشر جودة الهواء.

وقد وجهت وزيرة البيئة بتكثيف مرور كافة ‏محاور التفتيش منذ الصباح الباكر للتحرك وفقا لتقارير الإنذار المبكر التى تساعد فى تحديد ‏المناطق الأكثر تأثيراً على هواء القاهرة الكبرى طبقاً لمصادر الكتل الهوائية ومؤشرات ‏التهوية لتفادى أى تأثيرات سلبية على جودة الهواء ، وذلك بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة لتنفيذ خطة عمل تخفيف ملوثات الهواء، من خلال العمل على تخفيف الأحمال في بعض المنشآت الكبرى في فترات السكون و التهوية السيئة، مع إعداد تقارير فنية عن المنشآت الصناعية بمناطق جنوب القاهرة والعبور وبدر ‏والعاشر من رمضان، إضافة لتفقد الوضع البيئى للمقالب العشوائية لضمان ضبط اداؤها ‏البيئى.‏

الجدير بالذكر أنه خلال فصلى الخريف والشتاء من كل عام تتعرض القاهرة الكبرى والدلتا ‏لنوبات من تلوث الهواء حيث يساعد المناخ على زيادة تركيز الجسيمات العالقة في الهواء، ‏مع بطئ حركة الرياح نسبياً بالإضافة إلى تكرار ظاهرة الإنعكاس الحراري وخاصة أثناء ‏فترات الليل مما يؤدي إلى تراكم الملوثات لتصل أحياناً إلى تركيزات مرتفعة ‏.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق