اموال الغد 2022 1400×150
edita 350

أسعار المعادن الصناعية تهبط بفعل المخاوف بشأن سلالة كورونا الجديدة

تراجعت أسعار النحاس و المعادن الصناعية الأخرى اليوم الجمعة، مدفوعة بالمخاوف من ظهور متغير جديد من فيروس كورونا مقاوم لللقاحات يمكن أن يؤثر على النمو الاقتصادي العالمي والطلب، وفقا لوكالة رويترز.

هبط النحاس القياسي فى بورصة لندن للمعادن (LME) 2.9٪ إلى 9،474 دولار لكل طن في التداول الرسمي. يتجه المعدن، المستخدم في قياس الصحة الاقتصادية العالمية، إلى انخفاضه الأسبوعي الثاني.

ارتفع الدولار في حين أن الأسهم العالمية وأسعار النفط هبطت مع تشديد بلدان أوروبية وآسيوية حظر السفر بعد أخبار البديل الجديد.

وقالت أميليا فو رئيس استراتيجية سوق السلع في بنك الصين الدولي «السوق في وضع المخاطرة بسبب هذا المتغير الذي تم اكتشافه حديثا من فيروس كورونا».

يعرف القليل عن المتحور الجديد الذي تم اكتشافه في جنوب إفريقيا وبوتسوانا وهونج كونج، لكن العلماء يقولون إنه قد يكون قادرا على تجنب الاستجابات المناعية ويمكن أن يكون أكثر انتقالة.

كما ساهم عملية تسارع محتملة في تشديد السياسة النقدية من قبل مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في الحالة المزاجية الكامنة في السوق وانخفاض السيولة بسبب تحركات أسعار عيد الشكر المبالغ فيها.

وقال فو «النحاس لا يزال فى نطاق ضيقا للغاية، بسبب انخفاض الأسهم فى بورصة لندن للمعادن ولم يتعافى العرض بالكامل وبالتالي يمكن أن تصمد الأسعار بشكل جيد إلى حد ما حتى إذا تباطأ النمو الاقتصادي».

كان سوق النحاس في عجز 107 ألف طن في الأشهر الثمانية الأولى من هذا العام مقارنة مع عجز 97 ألف طن في نفس الفترة من العام السابق.

ارتفعت مخزونات النحاس في المستودعات المسجلة في بورصة لندن للمعادن (LME) للسوق إلى 64450 طنا مقارنة ب 140150 طنا في 14 أكتوبر.

في المستودعات التي تراقبها بورصة شنجهاي المستقبلية، قفزت أسهم النحاس 19.9٪ إلى 41862 طن، وفقا للبيانات الأسبوعية.

وعلى صعيد المعادن الصناعية الأخرى ، خسر الألمنيوم فى بورصة لندن LME بنسبة 3.7٪ إلى 6،617 دولارا للطن، ارتفع الزنك بنسبة 2.6٪ إلى 3215 دولار، وكانت الرصاص منخفض بنسبة 0.5٪ إلى 250.50 دولار، وتصفية القصدير بنسبة 1.4٪ إلى 39،150 دولار بينما تراجع النيكل 3٪ إلى 20،667 دولار.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق