edita 350

وزير القوى العاملة يعلن توقيع بروتوكول الربط الإلكتروني لتسهيل تنقل العمالة بين مصر وليبيا  

قال وزير القوى العاملة محمد سعفان، إن اللجنة الفنية “المصرية-الليبية” وقعت في طرابلس بروتوكول الربط الإلكتروني بين البلدين؛ لتسهيل تنقل القوى العاملة.

 

جاء ذلك وفقا لما اُتفق عليه في مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارتي القوى العاملة بمصر وليبيا، استعدادا لعودة العمالة المصرية إلى طرابلس للمشاركة في الإعمار، بحسب بيان للوزارة، اليوم الجمعة.

 

وأكد سعفانأهمية منظومة الربط الإلكتروني بين البلدين لتنظيم دخول العمالة المصرية إلى سوق العمل الليبية بطريقة شرعية وفق إجراءات قانونية، وتحديد أماكن تواجد هذه العمالة ونظام المنشآت التي يعملون بها لمعرفة وحصر العمالة المصرية التي تعمل لدى الجانب الليبي.

 

وأضاف أنه بعد توقيع منظومة الربط الإلكتروني بين البلدين سيكون موعد عودة العمالة المصرية إلى ليبيا، قريبا.

 

وأشار الوزير إلى أن قطاع التشييد والبناء والمقاولات سيكون أولى القطاعات التي سوف تشهد تواجد عمالة مصرية في الأراضي الليبية، فضلا عن باقي التخصصات المهنية المطلوبة من هذه العمالة.

 

وأوضح أن كل العمالة المصرية التي سيتم طلبها عن طريق الربط الإلكتروني سوف تكون مدربة بشكل جيد بمراكز التدريب التابعة للجهات المعنية وفقا لمهنة العمالة المطلوبة قبل سفرها.

 

وكانت اللجنة الفنية المصرية-الليبية قد عقدت اجتماعاتها بديوان وزارة العمل توقيع بروتوكول الربط الإلكتروني لتسهيل تنقل العمالة بين مصر وليبيا بطرابلس على مدى 4 أيام، بحثت خلالها الإجراءات المتعلقة بتنفيذ مشروع الربط الإلكتروني؛ لتسهيل تنقل القوى العاملة وفقا لما اتفق عليه في مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين بشأن تنظيم سوق العمل الليبي وكيفية استجلاب العمالة المصرية وتسهيل إجراءاتها.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق