وزير البترول: مستحقات الشركاء الأجانب تراجعت بنحو 85%

قال المهندس طارق الملا وزير البترول، إن قطاع البترول تمكن من الوفاء بأكثر من 85% من مستحقات الشركاء المتراكمة في الفترة من  2011 وحتى يونيو 2013.

أوضح الملا خلال ندوة جمعية البترول المصرية، أن تلك الخطوات في السداد ساهمت في زيادة ثقة المستثمرين لضخ رؤوس أموال جديدة للسوق، والتوسع في عمليات الإنتاج، واستكشاف مناطق جديدة لم يتم التوصل إليها من قبل.
أشار إلى أن استثمارات الشركات الأجنبية العاملة في البترول تراجعت بنسبة 26.02% خلال العام المالي الماضي ٢٠٢٠/٢٠٢١، لتصل إلى ٥.٤ مليار دولار، مقابل ٧.٣ مليار دولار خلال العام المالي ٢٠١٩/٢٠٢٠

لفت إلى نجاح قطاع البترول في تحقيق أعلى معدل فى إنتاج الزيت الخام والغاز خلال العامين الماليين الأخيرين بلغ 8ر1 مليون برميل يومياً، وكذلك تحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز ومعاودة التصدير من مصنعي الإسالة بإدكو ودمياط .

أوضح الملا أنه تم تنفيذ مشروعين جديدتين بدمياط والإسكندرية باستثمارات حوالى472  مليار جنيه  بمعدلات إنتاج 4 مليون طن سنويا بزيادة نسبتها 40٪.

أشار الملا إلى توقيع مذكرة تفاهم للتعاون الثنائي مع أمريكا في قطاع الطاقة ومع الاتحاد الأوروبي للشراكة الاستراتيجية في مجال الطاقة، فضلا عن إنشاء منتدى غاز شرق المتوسط وتوقيع الميثاق الخاص به‏ ليصبح منظمة دولية حكومية بمنطقة المتوسط.

وأكد أن ميثاق المنتدى دخل حيز النفاذ كمنظمة دولية متكاملة الأركان مقرها القاهرة في مارس ٢٠٢١، لافتا إلى أن أهم أهداف المنتدى هى استغلال الطاقة كمحفز للسلام  وتحقيق الاستفادة المثلى من الاحتياطات الحالية والمستقبلية من الغاز بمنطقة شرق المتوسط وزيادة القيمة الاقتصادية لموارد الغاز  من خلال للتعاون المشترك بالاضافة الى تعزيز تأمين وتنويع مصادر الطاقة اقليميا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض