بنك الطعام يوزع 1500 وجبة غذائية لأصحاب الهمم بحي الأسمرات

قام بنك الطعام المصري بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي، بتوزيع وجبات غذائية على أهالي حي الأسمرات، وذلك في ظل الجهود المستمرة لتوفير الغذاء للأسر الأكثر احتياجا وسد الاحتياجات الأساسية للمستحقين.

ويأتي ذلك في إطار احتفال المؤسسة القومية لتنمية الأسرة والمجتمع بذكري انتصارات اكتوبر المجيدة، وبحضور د. نفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي.

وأعلن بنك الطعام المصري عن توزيع 1500 وجبة غذائية مستهدفا أصحاب الهمم والقدرات الخاصة من أبناء حي الأسمرات، استمرارا لحملات الخير وتفعيلا لدوره الريادي في توفير الغذاء الصحي والمشاركة بفاعلية في خطة الأمن الغذائي المصري وإمداد جميع الفئات المستحقة بكافة محافظات الجمهورية والمناطق الحدودية.

وقال محسن سرحان الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري، أن تلك المبادرة جاءت اتساقًا مع رؤية البنك، مشددا على اهتمام بنك الطعام المصرى بدعم ومساندة الفئات المهمشة، ومن بينهم ذوي الهمم والقدرات الخاصة، بهدف تحقيق حياة كريمة وتوصيل القيمة الغذائية الكاملة لكل مستحق. أضاف سرحان أن بنك الطعام المصرى يسعي لتنفيذ استراتيجية شمولية للتنمية المستدامة، من خلال طرق علمية ومنهجية لضمان استفادة المستحقين من البرامج والأنشطة المقدمة حيث يصل عدد المستفيدين من خدمات بنك الطعام المصرى إلى 120 ألف مستفيد شهريا، بالإضافة إلى المستفيدين من البرامج الموسمية.

ويذكر أن بنك الطعام المصري قد شارك في المبادرة الرئاسية “أبواب الخير” بالتعاون مع صندوق “تحيا مصر”، وبإشراف وزارة التضامن الاجتماعي، بعدد 250 ألف كرتونة أغذية وتوزيعها على جميع محافظات الجمهورية، ليصبح أكبر شريك بالحملة. ويعمل بنك الطعام المصري تحت شعار” الغذاء دواء”، مستهدفا توفير الاحتياجات الأساسية من الغذاء، التي تحقق قيمة غذائية عالية، تنعكس على صحة المواطنين وبالتالي إتاحة حياة صحية متكاملة الجوانب، تزيد من قدراتهم على المشاركة الفعالة في المجتمع وتحقيق السعي والكسب.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض