هيئة قناة السويس توقع بروتوكول تعاون مشترك مع «سيمنس العالمية»

للارتقاء بمنظومة التدريب والتحول الرقمي ومرافق العبور والعمليات الصناعية

شهد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، والمهندس مصطفى الباجوري المدير التنفيذي لشركة سيمنس- مصر، توقيع بروتوكول تعاون مشترك بين هيئة قناة السويس وشركة سيمنس العالمية، لتعزيز التنسيق المشترك وتبادل الخبرات في مجالات العمليات الصناعية والتحول الرقمي والتطوير.

وقع بروتوكول التعاون المشترك، المهندس محمد حسن عبد المنعم مدير إدارة التموين ممثلًا عن هيئة قناة السويس، فيما وقع  وائل عمر نائب الرئيس الأول للصناعات الرقمية ممثلاً عن شركة سيمنس مصر.

ينص بروتوكول التعاون المشترك على دراسة سبل التعاون في مجال تقديم خدمات التدريب من قبل شركة سيمنس لتطوير ورفع كفاءة الكوادر الفنية بالهيئة من مهندسين وفنيين، علاوةً على دراسة سُبل تطوير مراكز التدريب التابعة للهيئة.

ويدرس الطرفان إبرام اتفاق بتوريد قطع الغيار اللازمة للهيئة من قبل شركة سيمنس، ومنها إمكانية إبرام عقد صيانة شامل يتضمن توريد معدات وقطع غيار من إنتاج الشركة، وذلك عقب انتهاء فترة الضمان بأسعار تنافسية وبما يتناسب مع سعر السوق.

كما يدرس الطرفان إمكانية تعاون “سيمنس” مع الشركات التابعة لقناة السويس مثل شركة التمساح لبناء السفن، في الأنشطة المتعلقة بتصميم وتشغيل أنظمة التحكم الآلي والمحركات الكهربائية ومغيرات السرعة في الوحدات البحرية.

ويتضمن الاتفاق دراسة سُبل تطوير والارتقاء بكفاءة منظومة محاور العبور مثل مشروع تطوير نفق الشهيد أحمد حمدي 1، إلى جانب دراسة مشروع إنشاء مركز تحكم ومراقبة مركزي لكافة محاور العبور بين ضفتي القناة، بما فيها سلسلة الأنفاق والكباري العائمة ومرفق المعديات.

وتمتد أطر التعاون لتشمل دراسة التعاون المشترك في مجال إنشاء محطات المياه، علاوةً على إجراء فريق عمل ممثل عن شركة سيمنس بزيارات دورية لإدارات الهيئة المختلفة لحصر وتقييم حالة جميع منتجات وأجهزة الشركة المستخدمة، وتقديم توصيات بالتطوير اللازم.

وأعرب ربيع عن ثقته في أن يثمر التعاون والتنسيق المشترك مع شركة سيمنس مصر الشريك الرئيسي في العديد من المشروعات التنموية المصرية عن المضي قدماً نحو تنفيذ أهداف استراتيجية الهيئة 2023.

وقال إن ذلك من خلال الارتقاء بكافة أنظمة تدريب الكوادر البشرية وفق المعايير الدولية وتطبيق منظومة شاملة للتحول الرقمي على أعلى مستوى، وتحسين كفاءة أنظمة التشغيل، بما يكفل  تحقيق الاستفادة المُثلى من الأصول المادية والبشرية للهيئة، و يضمن مواكبة التطور الهائل بصناعة النقل البحري عالميًا وتعزيز تصنيف القناة كأهم مجرى بحري في العالم.

من جهته، أبدى المهندس مصطفى الباجورى الرئيس التنفيذي لشركة سيمنس مصر، سعادته بالتعاون المشترك مع هيئة قناة السويس وتطلعه لوضع خطوات جديدة للعمل على تطوير الأداء بكافة مجالات القطاعات التابعة للهيئة، وذلك من خلال العديد من مشروعات التحول الرقمي و مجالات التدريب و الدعم الفني وتبادل الخبرات.

وقال إن الطرفين يسعيان سويًا ودائمًا لدعم خطة الدولة المصرية فى خطواتها للرقمنة وتحقيق التنمية المستدامة والتطوير”.

وفي ختام اللقاء أهدى الفريق أسامة ربيع، درع قناة السويس الجديدة إلى المهندس مصطفى الباجوري، والذي بدوره أهدى  درع شركة سيمنس إلى السيد الفريق رئيس الهيئة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض