«مسؤولو الاحتياطي الفيدرالي» يدرسون البدء في تقليص برنامج شراء الأصول بحلول منتصف نوفمبر

يدرس مسؤولو بنك الاحتياطي الفيدرالي البدء في تقليص برنامج شراء الأصول بحلول منتصف شهر نوفمبر المقبل، مع بدء سحب التحفيزات المرتبطة بجائحة “كورونا”.

وأظهر محضر اجتماع الاحتياطي الفيدرالي المنعقد في سبتمبر الماضي، أن مسؤولي البنك يعتقدون أن الوقت قد يكون مناسبًا لبدء تقليص مشتريات السندات في نوفمبر المقبل.

وكان اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي قد أسفر عن تثبيت معدل الفائدة عند نطاق يتراوح بين صفر و0.25%، مع إبقاء برنامج شراء الأصول عند 120 مليار دولار شهرياً.

وتوقع نصف عدد أعضاء لجنة السوق المفتوحة بالاحتياطي الفيدرالي بدء رفع معدل الفائدة في العام المقبل، بدلًا من التوقعات السابقة التي كانت تشير إلى عدم تحريك الفائدة حتى عام 2023.

ومن المقرر أن يعقد بنك الاحتياطي الفيدرالي اجتماعه القادم للسياسة النقدية يومي الثاني والثالث من شهر نوفمبر المقبل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض