رئيس هيئة قناة السويس يبحث مع رئيس البرلمان  والسفير الكوري سبل التعاون المشترك

بحث اليوم الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، مع بيونج سيوج بارك رئيس الجمعية الوطنية بجمهورية كوريا الجنوبية( رئيس البرلمان الكوري)، والسفير هونج جين ووك السفير الكوري بالقاهرة وبرفقتهما وفد برلمانيا رفيع المستوى، سبل التعاون المشترك والتعرف عن قرب على مستجدات المشروعات التنموية بقناة السويس.

وأعرب عن ثقته في أن تثمر  هذه الزيارة الهامة عن فتح آفاق جديدة للتعاون في ظل التقارب الذي تشهده العلاقات المشتركة بين البلدين في كافة المجالات.

واستعرض  ربيع مستجدات مشروعات التطوير المختلفة في قناة السويس، ومعدلات النمو في أعداد وحمولات السفن العابرة للقناة، مؤكدا أن هيئة قناة السويس تمتلك خبرات كبيرة ومتنوعة مكنتها من مواجهة التحديات المختلفة وهو ما ظهر جليا في إدارة أزمة كورونا وأزمة جنوح سفينة الحاويات البنمية العملاقة EVER GIVEN.

وأكد على أن الدولة المصرية تولي اهتماما كبيرا  بتطوير المجرى الملاحي لقناة السويس وتنمية المنطقة المحيطة وتحويلها لمركز لوجيستي وصناعي عالمي بما يعزز من دور القناة الداعم لخدمة حركة التجارة العالمية ويعظم الاستفادة من موقعها الجغرافي الفريد في قلب العالم.

وأوضح ربيع أن الهيئة تسعى لتعظيم الاستفادة مما تمتلكه ترسانات وشركات الهيئة التابعة من إمكانيات وقدرات بعقد شراكات مع شركاء النجاح من الدول الصديقة لتحقيق المصالح المشتركة، لافتا في هذا الصدد إلى المباحثات المبدئية التي تجمع الهيئة مع ترسانة سامسونج العالمية.

من جانبه، أبدى  بيونج سيوج بارك رئيس الجمعية الوطنية الكورية سعادته لتواجده في هيئة قناة السويس، مشيدا بقدرة الهيئة على إنهاء أزمة سفينة الحاويات البنمية EVER GIVEN  في وقت قياسي وهو ما حظى بتقدير كافة شعوب العالم.

وقال إن بلاده تمتلك خبرات عالمية في مجال بناء وإصلاح السفن، معربا عن أمله في أن يتم استثمار التعاون بعقد شراكات بين الشركات الكورية المتخصصة في مجال إصلاح وبناء السفن وترسانات الهيئة.

في نهاية اللقاء، أهدى الفريق أسامة ربيع رئيس الهيئة درع قناة السويس الجديدة إلى رئيس الجمعية الوطنية الكورية، والذي أهدى في المقابل هدية تذكارية للفريق أسامة ربيع،  وتم اصطحاب الوفد للقيام بجولة بحرية في قناة السويس الجديدة لمشاهدة حجم الإنجاز على أرض الواقع.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض