معهد التأمين القانوني: التكنولوجيا الرقمية تلعب دوراً محورياً في حماية بيانات العملاء

قال لورانس سميث؛ المدير الإقليمي لمعهد التأمين القانوني بأفريقيا؛ إنه يجب تهيئة العملاء الأفراد للتعامل مع التكنولوجيا الرقمية خلال المرحلة المقبلة، موضحاً أن ذلك سيُسهم في حماية بيانات العملاء ضد أية اختراعات.

جاء ذلك خلال فعاليات اليوم الثاني لملتقى شرم الشيخ السنوي للتأمين وإعادة التأمين (شرم راندي فو) في دورته الثالثة لهذا العام تحت شعار “اتجاهات التأمين وإعادة التأمين الجديدة: فرص ما بعدCovid-19″، والمؤتمر السابع والعشرين للاتحاد الأفروأسيوي للتأمين وإعادة التأمين بمشاركة عدد من وزراء الدولة المصرية ومسؤولي صناعة التأمين بالسوق الوطنية ، وحضور أكثر من 800 ممثل عن شركات التأمين واعادة التأمين الأعضاء بالاتحاد الأفروأسيوي للتأمين وإعادة التامين وشركات الوساطة العالمية والسادة وخبراء التأمين الدوليين من أكثر من 40 دولة.

وأضاف سميث على هامش كلمته بالملتقى اليوم، أن القارة الأفريقية سوق واعد تكنولوجياً حيث تمتلك إمكانيات وكوادر فنية مؤهلة، مؤكداً على أن التكنولوجيا تلعب دوراً محورياً في صناعة التأمين خلال المرحلة الراهنة.

ونوه أن الكثير من المعاملات التأمينية تتم على مستوى العالم رقمياً خلال الفترة الراهنة، موضحاً أن نسبة هؤلاء المتعاملين تصل إلى 17%، مؤكدا على أن التكنولوجيا تُعد حالياً المحرك الرئيسي لكافة الجوانب الحياتية بشكل عام والتأمين خاصة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض