«الرقابة المالية»: زيادة قائمة معيدي التأمين المعتمدة من الهيئة إلى 300 شركة عالمية

كشف خالد تهامي، رئيس الإدارة المركزية لإعادة التأمين بالهيئة العامة للرقابة المالية، عن إرتفاع قائمة معيدي التأمين المسموح لها بالتعامل مع شركات التأمين العاملة بالسوق المصرية إلى 300 معيدي تأمين.

جاء ذلك خلال فعاليات اليوم الثاني لملتقى شرم الشيخ السنوي للتأمين وإعادة التأمين (شرم راندي فو) في دورته الثالثة لهذا العام تحت شعار “اتجاهات التأمين وإعادة التأمين الجديدة: فرص ما بعدCovid-19″، والمؤتمر السابع والعشرين للاتحاد الأفروأسيوي للتأمين وإعادة التأمين بمشاركة عدد من وزراء الدولة المصرية ومسؤولي صناعة التأمين بالسوق الوطنية ، وحضور أكثر من 800 ممثل عن شركات التأمين واعادة التأمين الأعضاء بالاتحاد الأفروأسيوي للتأمين وإعادة التامين وشركات الوساطة العالمية والسادة وخبراء التأمين الدوليين من أكثر من 40 دولة.

وأوضح تهامي خلال كلمته على هامش الجلسة الثالثة للمؤتمر، أن قائمة معيدي التأمين المعتمدة تم تعديلها ومراجعتها بناءً على تعليمات من المستشار رضا عبدالمعطي نائب رئيس الهيئة، مشيراً إلى هذه القائمة ضمت معيدي تأمين من كافة قارات العالم.

وأشار إلى أن القائمة الجديدة لمعيدي التأمين انطبق عليهم معايير قرار مجلس إدارة الهيئة العامة للرقابة المالية رقم 122 لسنة 2014 بشأن ضوابط تعامل شركات التأمين وجمعيات التأمين التعاوني مع معيدي التأمين.

ويذكر أن ضوابط قرار الهيئة رقم 122 لسنة 2014 شملت على أن تكون الشركة صادر بشأنها تقرير من إحدى 4 مؤسسات تصنيف مقبولة لدى الهيئة، وبحد أدنى من التصنيف الإئتماني، ويجوز التعامل مع شركات غير حاصلة على التصنيف بشرط استيفاء معايير ملاءة مالية محددة، منها ألا يقل رأس المال وحقوق الملكية عن 60 مليون دولار، أو ما يقابلها بالعملات الأخرى، وأن تسفر دراسة الشركة المطلوب قيدها عن كفاية ملاءتها المالية ومخصصاتها الفنية، وخضوعها لإشراف جهة رقابية تمارس اختصاصات مماثلة لما تقوم به الهيئة فى مجال الإشراف والرقابة على التأمين، علاوة على أن لا تكون قد قامت خلال الأعوام الثلاثة السابقة بممارسات أضرت بسوق التأمين المصرية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض