الاقتصاد الروسي يحقق نمواً بنسبة 10.5٪ على أساس سنوي في الربع الثاني

أظهرت بيانات روستات «Rosstat» اليوم الجمعة، أن الاقتصاد الروسي نما بنسبة 10.5٪ على أساس سنوي في الربع الثاني من عام 2021 ، مسجلاً أقوى قفزة له منذ عام 2000 حيث تعافى بعد الانكماش الحاد الناجم عن جائحة كورونا «كوفيد-19»، وفقا لوكالة رويترز.

أعلنت روستات ، خدمة الإحصاء الفيدرالية ، عن نمو سنوي قدره 10.3٪ في الناتج المحلي الإجمالي لروسيا في الربع الثاني ، بعد عام واحد من الإغلاق الذي أثر على النشاط الاقتصادي لروسيا.

بعد الانكماش بنسبة 3.0٪ في عام 2020 ، وهو أعلى مستوى له منذ 11 عامًا ، وصل الاقتصاد الروسي بالفعل إلى مستويات ما قبل الوباء ، مدعومًا بانتعاش أسعار السلع الأساسية العالمية. لكن مستويات المعيشة وبعض القطاعات لم تتعاف بشكل كامل ، حيث تضررت من ضعف الروبل وارتفاع التضخم.

دفع التضخم المرتفع بعناد البنك المركزي الروسى اليوم الجمعة إلى رفع سعر الفائدة الرئيسي للمرة الخامسة هذا العام. وأظهرت بيانات روسستات أنه مقابل الربع الثاني من 2019 ، نما الناتج المحلي الإجمالي 1.8 بالمئة. وبحسب بيانات رويترز ، كان نمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني هو الأقوى منذ الربع الثالث من عام 2000.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض