جهاز تنمية التجارة الداخلية: 80 مليار جنيه حجم التجارة الإلكترونية في السوق المصرية

أعلن جهاز تنمية التجارة الداخلية ، أن 80 مليار جنيه هي تقديرات حجم التجارة الإلكترونية في السوق المصرية، وهى تقديرات تعكس فقط حركة البيع والشراء التي تتم عن طريق المحافظ البنكية وكروت الدفع والائتمان فقط وليس حجم السوق ككل، وفقا لقناة CNBC العربية.

وأشار جهاز تنمية التجارة الداخلية إلى أن الأرقام حول حجم معاملات التجارة الالكترونية في مصر لاتزال غير دقيقة حيث تقع أغلبها ضمن السوق السوداء، ورغم ما سبق تسعى مصلحة الضرائب المصرية لمتابعة وتسجيل تلك الشركات لمحاسبتها ضريبيا أسوة بما يتم مع شركات التجارة التقليدية.

قال طلعت عبد السلام مدير المكتب الفني لرئيس مصلحة الضرائب المصرية، أن سوق التجارة الالكترونية في مصر تشهد مؤخرا إقبالا من الشركات الكبرى، مشيرا إلى أن شركة أمازون افتتحت حديثا مستودعها اللوجيستي على مساحة 28 ألف م2 باستثمارات تتخطى المليار جنيه.

ويرى خبراء أن دخول أمازون إلى السوق المصرية يعطى ثقل لسوق التجارة الالكترونية في مصر، كما يدعم بحسب آخرون المنافسة سواء بجذب العملاء أو العارضين ناهيك عن توافر السلع المختلفة.

وقال رونالدو مشحور، نائب رئيس شركة أمازون لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقي: أنه «مع كل الوعود التي تحملها فرص الاستثمار في قطاع التجارة الالكترونية بمصر لاسيما بعد تأثير أزمة كورونا الايجابي على معدلات نموها، إلا أنها لا تزال تواجه عددا من التحديات مثل صعوبة الشحن والنقل إضافة إلى صعوبات مالية وقانونية علاوة على انخفاض ثقة المستهلك»

وأضاف مشحو، أن البعض يطالب بسياسات تحفيزية وإتاحة مخازن ومستودعات في المحافظات المختلفة.

يذكر أن مؤشر التجارة الإلكترونية العالمي لعام 2020 أظهر تراجع مصر إلى المركز 109 عالميا بعد أن كانت تحتل المركز 102 في عام 2019 وذلك من بين 152 دولة يقيسها المؤشر

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض