مبادلة للبترول وإيني يوقع مذكرة تفاهم بهدف التعاون لدعم تحول قطاع الطاقة

وقعت شركة مبادلة للبترول الإماراتية مذكرة تفاهم مع شركة إيني الإيطالية بهدف التعاون للنظر في استثمارات مشتركة في مجال تحول الطاقة كجزء من خطط لخفض انبعاثات الكربون، وفقا لوكالة رويترز.

وقالت المجموعتان في تصريحات اليوم الثلاثاء، إنهما وقعا مذكرة تفاهم للتعاون في مجالات مثل احتجاز الهيدروجين والكربون واستخدامهما وتخزينهم في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب شرق آسيا وأوروبا ومناطق أخرى ذات اهتمام مشترك.

وقالت مبادلة للبترول – المملوكة لصندوق الثروة السيادية في أبو ظبي ، شركة مبادلة للاستثمار – إن الاتفاقية جزء من «نهجها الاستباقي للاعتبارات البيئية والاجتماعية والحوكمة (ESG) وأهدافها المتعلقة بتحويل الطاقة».

شهد التوقيع كل من خلدون خليفة المبارك، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة مبادلة للاستثمار، وكلاوديو ديسكالزي الرئيس التنفيذي لشركة إيني.

قال منصور محمد الحامد الرئيس التنفيذي لمبادلة: «يشمل ذلك متابعة محفظة ترجيح الغاز كجسر رئيسي للطاقة المتجددة».

تأتي مذكرة التفاهم وسط زيادة في الاهتمام بمبادرات وصفقات الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية في منطقة الخليج الغنية بالهيدروكربونات وسط وعي متزايد بين المستثمرين العالميين حول مخاطر الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية.

ومن جانبه، قال كلاوديو ديسكالزي الرئيس التنفيذي لشركة إيني: «سنعمل مع شريك استراتيجي مثل مبادلة للبترول لإيجاد طرق للوصول إلى أهداف إزالة الكربون المشتركة في جميع أنحاء العالم».

تعهدت إيني بأن تكون محايدة للكربون بحلول عام 2050 ، حيث تسعى إلى مواكبة الصناعة تحت ضغط متزايد من المستثمرين للحد من الانبعاثات.

وقد بنت مصالح واسعة في الإمارات العربية المتحدة وقالت إنها حريصة على العمل في المنطقة على تطوير أعمال الطاقة النظيفة.

نجحت مبادلة للبترول ، التي تمتلك محفظتها من الغاز الطبيعي بحوالي ثلثيها ، في خفض الانبعاثات بنسبة 25٪ خلال السنوات الثلاث الماضية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض