لبيب: حادث طريق السويس مغطى بمجمعة التأمين الإجباري للسيارات

كشف إبراهيم لبيب، المدير التنفيذي للمجمعة المصرية للتأمين الإجباري على المركبات، عن تغطية المجمعة لحادث انقلاب أتوبيس رحلات بطريق السويس القاهرة والذي وقع مساء السبت الماضي؛ شريطة سريان رخصة الأتوبيس وتغطيته تأمينياً من خلال المجمعة.

ويشار إلى إرتفاع عدد وفيات حادث أتوبيس طريق السويس إلى 12 حالة وفاة، فيما أصيب 34 آخرين في الحادث الذي وقع أمس السبت على طريق السويس – القاهرة بعد الكيلو 109.

وأوضح لبيب في تصريحات خاصة لـ«أموال الغد»، أن الوثيقة الصادرة من المجمعة تتضمن تغطية الوفاة والإصابات البشرية الناتجة عن حوادث السيارات؛ بحيث يتم سداد 40 ألف جنيه تعويض لكل حالة وفاة، بينما يتحدد تعويض الإصابة وفقاً لنسبة العجز المحددة من القومسيون الطبي.

وأشار إلى أن المجمعة تكتفي في مثل هذه الحوادث الكبيرة بنسخة واحدة من محضر الشرطة الخاص بالحادث لدى المجمعة، وكذلك قرارات النيابة بجانب توافر نموذج واحد 40 الذي يتم الحصول عليه من النيابة، وذلك للتيسير على المضرورين فى الحصول على تعويضاتهم.

وفي سياق متصل، أضاف لبيب أن المجمعة تتعامل من المضرورين سواء من خلال المحامين أو بدونهم؛ كما يمكن التواصل من خلال الموقع الإلكتروني للمجمعة، على أن يتم البدء في إجراءات صرف التعويضات عقب شهر من استيفاء كافة المستندات المطلوبة.

277 مليون جنيه زيادة بحجم الأقساط المصدرة بالمجمعة خلال 2021/2020

وحول حجم الأقساط المصدرة بالمجمعة، أوضح لبيب إلى إرتفاع هذه الأقساط بقيمة تصل إلى 277 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي 2021/2020 لتصل إلى 1.227 مليار جنيه؛ مقارنة بـ950 مليون جنيه خلال العام المالي 2020/2019، بنمو 30%.

ويذكر أنه جاري دراسة قانون التأمين الجديد في مجلس النواب حالياً والمزمع إصداره الفترة الفترة المقبلة، وسينتج عنه زيادة مبلغ التعويض إلى 100 ألف جنيه؛ مما سيتبعه مراجعة قيمة القسط التأميني لوثائق الإجباري على السيارات؛ كما أن القانون الجديد سيتيح آلية سرعة الحصول على التعويض بحيث تكون الخطوة الأولى اللجوء للمجمعة وفي حالة الرفض يتم التظلم على ذلك للجنة فض المنازعات؛ وفي حالة الرفض يتم التوجه للمحاكم.

وكشف لبيب عن مناشدة المجمعة أهالي المتوفين أو من ينوبهم من محامين، وكذلك المصابين فى حادث الطريق الدائرى الإقليمى الذي وقع فى مارس 2020 سرعة التقدم للمجمعة للحصول على التعويضات الخاصة بهم.

وأشار إلى زيادة حوادث السيارات خلال الأونة الأخيرة بسبب السرعة الزائدة ولا سيما مع توسعة الطرق التي شهدتها مصر مؤخراً، مناشداً السائقين بتوخي الحذر، كما يجب على المواطنين الإلتزام بالأماكن المخصصة لعبور الطرق.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض