«أسمنت سيناء»: تطعيم العاملين بالمنشآت الصناعية يعيد الصناعة المصرية لمكانتها والحفاظ على قوتها الإنتاجية

أكد تامر مجدي، العضو المنتدب لشركة أسمنت سيناء أهمية جهود الدولة المصرية، ممثلة في وزارة الصحة والسكان، للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد وتداعياته على كافة الأصعدة، موضحا أن تعاون الوزارة مع المنشآت الصناعية ومناطق الأعمال، لتطعيم العمال والموظفين بلقاح “كورونا” خطوه جادة ومؤثرة على طريق الحد من انتشار الفيروس.

وقال، أنه في إطار إستراتيجية الشركة للحفاظ على صحة العاملين بها، واستمرارا للتعاون المثمر والبناء مع مديرية الصحة بشمال سيناء، بقيادة الدكتور طارق شوكة وكيل وزارة الصحة بشمال سيناء فقد تم الاتفاق على تطعيم جميع العمال والموظفين بمصنع الاسمنت الرمادي إضافة إلى عدد كبير من أهالي شمال سيناء بعدد اجمالي بلغ 676 بلقاح فيروس كورونا المستجد، على مدار يومين كاملين حيث قامت مديرية الصحة بتوفير العدد اللازم من اللقاح والأطباء وكافة المتطلبات اللوجيستية، لاسيما مع الحديث المتنامي عن الموجة الرابعة من الفيروس.

وأوضح “مجدي”، أن ما رآه من اهتمام من قِبل وزارة الصحة بضرورة تطعيم العاملين بالمنشآت الصناعية يمثل أمرًا هامًا، لاسيما وأن الدولة المصرية بقيادة الرئيس عبد الفتاح السيسي تدعم حاليًا عودة الصناعة المصرية لمكانتها، وبالتالي تستهدف الحفاظ على قوتها الإنتاجية ممثلة في اليد العاملة.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض