التجارة الداخلية : بدء التداول في البورصة السلعية خلال الربع الأول من 2022

قال الدكتور إبراهيم عشماوي رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية إنه من المستهدف بدء التداول بالبورصة السلعية في الربع الأول من العام المقبل.

وأشار في تصريحات خاصة لأموال الغد إلى أنه تم الانتهاء من تأسيس البورصة في إطار خطة الدولة لتنمية التجارة الداخلية، لافتا الى أن بدء تداول أي بورصة سلعية يتراوح من 3 الى 4 سنوات.

وأوضح أنه سيتم عقد تؤأمة مع بورصة سلع بيلاروسيا للاستفادة من خبراتها في قواعد البيانات الخاصة واشتراطات العضوية في البورصة السلعية وكذلك نسب العمولة في حجم التداول واشتراطات تسجيل الشركات.

وأكد أن بورصة سلع بيلاروسيا من بورصة كبيرة ويبلغ حجم تعاملاتها نحو 2.3 مليار دولار سنويا ،وتشترك بها عدة آلاف من الشركات.

وأضاف عشماوي أنه تم خلال موسم القمح الماضي تسوية الكترونية للقمح في نحو 450 مركز بحيث تم تسجيل كافة الأقماح الموردة من التجار الى الموردين.

وأكد أن البورصة السلعية ليست بورصة سلع زراعية فقط ،سيكون هناك سلع أخرى ،لافتا الى أنه جاري دراسة السلع التى سيتم تداولها كالحديد،والقطن والذهب والحبوب والداوجن المجمدة،والسكر، والأقماح .

ونوه عشماوي أن السلع التى سيتم تداولها بالبورصة السلعية، لابد أن تكون بضاعة حاضرة صنف عين، قابلة للتخزين،وسيتم التأمين على البضاعة، كما أنه يشترط للشركات المقيدة أن تكون حسنة السمعة وذات ملائمة مالية وحجم تعاملات قوي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض