العضو المنتدب: مليارا جنيه إجمالي استثمارات «كونتكت للتطوير» بالعاصمة الإدارية الجديدة

قال المهندس خالد السيوفي، العضو المنتدب لشركة كونتكتقال للتطوير العقاري، إن إجمالي استثمارات الشركة بالعاصمة الإدارية الجديدة تبلغ ملياري جنيه تتضمن تنفيذ مشروعي “كوان” و”ميركوري”، موضحا أن الشركة لديها خطة لاطلاق مشروع جديد الفترة المقبلة.

وأضاف في حوار خاص، أن المشروع الأول “Mercury Business Complex” عباة عن مشروع تجاري إداري طبي يقع في منطقة الداون تاون بالعاصمة الإدارية الجديدة على مساحة 3 آلاف م2، ويتم البناء على 30% فقط من مساحة المشروع، ويضم دور أرضي و11 دور بإجمالي 220 وحدة بمساحات متنوعة.

وأشار إلى أنه من المخطط بدء تنفيذ المشروع الشهر المقبل، وتبلغ إجمالي استثمارات المشروع حوالي 300 مليون جنيه، وقامت الشركة بتسويق 60% من المشروع منذ اطلاقه، مؤكدا تميز موقع المشروع وتفاصيله الداخلية بالإضافة إلى تنوع أنظمة السداد التي تتناسب مع القدرات الشرائية للعملاء المستهدفين.

تحقيق 620 مليون جنيه مبيعات بمشروع “Quan”

وتابع أن المشروع الثاني الذي أطلقته الشركة مؤخرا هو “Quan “، بإجمالي استثمارات 1.2 مليار جنيه، ويقع على مساحة 8 آلاف م2، وهو مشروع تجاري إداري طبي، وتم تسويق 65% من المشروع، ومن المخطط بدء تنفيذ المشروع يناير المقبل.

وأوضح أن المشروع يقع  بمنطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة والتي تقع على مساحة إجمالية حوالي 1.71 مليون متر، حيث تعتبر المنطقة هي قلب الاقتصاد بالعاصمة الادارية الجديدة، وبها تتركز الحركة التجارية، لافتا إلى أن البرج بارتفاع 100 م، وينقسم الى Podium يتكون من دور ارضي وطابقين متكررين جميعها محلات تجارية بالاضافة الى 3 طوابق من المحلات التجارية داخل البرج، والبرج يحتوى ايضا على 22 طابق من العيادات الطبية والمكاتب الادارية بمساحات متنوعة تبدأ من 35 متر الى 1000.

وأشار إلى أنه تم التعاقد مع مكتب المهندس ياسر البلتاجي، استشاري معماري YBA و مكتب الاستشاري حسين صبور استشاري تنفيذي Sabbour Consulting ومكتب المهندس محمد راشد – MRB – استشاري تشغيل وادارة وصيانة المشروع.

وأوضح أن الشركة تخطط لطرح المرحلة الثالثة من مشروع Quan بمبيعات مستهدفة 500 مليون جنيه، وتتراوح مساحات الوحدات من 40 متر إلى 1000 متر، وذلك بعد نجاح الشركة في تسويق المرحلة الأولى بالمشروع بمبيعات 620 مليون جنيه.

ونوه أنه تم التعاقد مع شركة MRB لإدارة المشروعات لتقوم بدور إدارة كلا المشروعين، نظرا لأهمية الإدارة في الحفاظ على جودة المشروعات وقيمتها الاستثمارية لصالح العميل والشركة المالكة، لافتا إلى أنه مع انتقال موظفي الحكومة للعاصمة الإدارية يزداد حجم الإقبال للاستثمار بالعاصمة الإدارية الجديدة.

10% زيادات سعرية متوقعة بالعاصمة الإدارية الجديدة

وتوقع زيادات سعرية بنسبة لا تقل عن 10% مع انتقال الموظفين، فكلما ازدادت نسبة التعمير والتنمية بالعاصمة الإدارية الجديدة يزداد إقبال العملاء مع تحول الحلم لحقيقة ووجود تطورات واقعية تدعم اتخاذ القرار الشرائي للعملاء الراغبين في الشراء بغرض الاستثمار أو السكن.

وكشف عن خطة الشركة لاطلاق مشروع جديد باستثمارات ملياري جنيه بالعاصمة الإدارية الجديدة، حيث تسعى الشركة لتركيز تواجدها بالعاصمة الإدارية الجديدة قبل الانطلاق لمناطق جديدة تحقق التنوع في محفظتها الاستثمارية، لافتا الى ان الشركة تستهدف حجم استثمارات 5 مليار جنية فى العاصمة الادارية خلال الفترة القادمة.

وتابع أن الشركة تخطط لزيادة رأس المال واستكمال إجراءات طرح الشركة في البورصة  حيث من المتوقع الانتهاء من شروط التكويد بحلول 30 يونيو 2023.

وأكد أهمية قرار الرئيس السيسي بعدم الإعلان عن بيع أي مشروع إلا بعد تنفيذ 30% منه وذلك بهدف تنظيم السوق العقاري والتأكد من جدية الشركات وقدرتها المالية والفنية على تنفيذ المشروع وذلك للحفاظ على قوة القطاع العقاري بالكامل بالإضافة إلى الحفاظ على أموال العملاء.

وأشار إلى أن هناك اقبال قوي من العملاء على الاستثمار في المشروعات المنفذة في منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وهو الإقبال الذي يزداد خلال الفترة المقبلة، موضحا أن العاصمة الإدارية الجديدة أصبحت تستحوذ على 70% من الطلب بالسوق العقارية.

وأضاف أن العاصمة الإدارية الجديدة كانت فرصة قوية لظهور جيل جديد من المطورين العقاريين الذين تساهم التجربة في إثبات قدرتهم على الاستمرار الفترة المقبلة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض