التجارة بين مصر وفرنسا تسجل 1.3 مليار يورو.. و21% نموا بالصادرات

سجلت قيمة التجارة بين مصر وفرنسا نحو 1.263مليار يورو خلال النصف الأول من 2021، في مقابل 1.293 مليار يورو خلال النصف الأول من 2020، بتراجع طفيف 2.3%

وأوضحت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن قيمة صادرات مصر للسوق الفرنسية خلال النصف الأول من العام الجاري شهدت ارتفاعاً كبيراً بنسبة 21% لتبلغ 350 مليون يورو مقارنة بنحو 288 مليون يورو خلال نفس الفترة من عام 2020.

ونوهت بانخفاض الواردات المصرية من فرنسا خلال النصف الأول من العام الجاري بنسبة 9% لتصل إلى 913 مليون يورو مقارنةً بنحو  1.005 مليار يورو خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وذكرت جامع أن الزيادة المحققة في الصادرات المصرية للسوق الفرنسي وانخفاض الواردات المصرية منه ساهما في انخفاض عجز الميزان التجارى المصري مع فرنسا بنسبة 21.5% خلال النصف الأول من العام الجاري ليسجل 563 مليون يورو، في مقابل 717 مليون يورو.

جاء ذلك في سياق أحدث تقرير تلقته من مكتب التمثيل التجارى المصري فى باريس حول تطور التبادل التجارى بين مصر وفرنسا خلال الفترة من يناير – يونيو 2021.

وأضاف د. أحمد مغاوري، رئيس التمثيل التجارى أن هذا التطور الملموس في حركة التجارة بين مصر وفرنسا يأتي في إطار الجهود التي يبذلها التمثيل التجارى المصرى لدعم الصادرات المصرية الى الأسواق الخارجية وذلك وفقاً لاستراتيجية وزارة التجارة والصناعة عن العام المالي 2020/2021.

وذكر، أن أبرز القطاعات التي ساهمت في زيادة الصادرات المصرية للسوق الفرنسي تشمل قطاع الأسمدة والمواد الأزوتية بقيمة 58 مليون يورو بنسبة نمو 3.5%، وقطاع المواد الكيماوية العضوية بقيمة 38 مليون يورو بنسبة نمو 26%، إلى جانب قطاع الأجهزة المنزلية بقيمة 26 مليون يورو بنسبة ارتفاع 35%.

وأشار مغاوري إلى ارتفاع صادرات الموصلات الكهربائية وأسلاك الاشعال المستخدمة في صناعة السيارات، وقطاع الملابس الجاهزة والمنسوجات، وقطاع اللدائن، وقطاع معلبات الفاكهة والخضروات، وقطاع الحمضيات، وقطاع المواد البلاستيكية المُستخدمة في أعمال البناء.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض