رئيس هيئة قناة السويس يفتتح المركز الطبي ببورسعيد بعد تطويره ويتفقد أعمال ترميم مبنى القبة

افتتح الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، المركز الطبي ببورسعيد بعد تطويره ورفع كفاءته وتجديده بالكامل مع الحفاظ على طابعه المعماري، حيث تم إضافة العناصر المعمارية للمبنى القديم لكامل واجهات المباني المستحدثة وذلك لاعتماد المركز ضمن منظومة التأمين الصحي.

شملت الأعمال المدنية والهندسية لمشروع تطوير المركز الطبي تغيير كل من شبكة الصرف الصحي، و شبكة المياه، وشبكة الكهرباء الداخلية، والتليفونات، وشبكة الداتا وتركيب نظامي الإطفاء ومكافحة الحرائق.

خلال جولته بالمركز الطبي، حرص الفريق ربيع على الاستماع للمرضى و المترددين على المركز والتعرف على انطباعاتهم ومدى رضاهم عن مستوى التطوير والخدمات الطبية المقدمة، كما تفقد ساحة الاستقبال والعيادات الملحقة ومراكز الأشعة.

جاء ذلك  في إطار المتابعة الدورية لسير العمل، حيث تفقد رئيس هيئة قناة السويس، عدداً من المرافق الخدمية ومواقع العمل التابعة للهيئة، وبرفقته مجموعة من أعضاء مجلس إدارة الهيئة وقياداتها.

وشملت الجولة التفقدية ايضا، معدية الأفراد بالقنطرة غرب، وشركة قناة السويس للاستزراع السمكي، أعقبها التوجه لمحافظة بورسعيد وتفقد كل من المركز الطبي للعاملين، ومبنى القبة، ثم شركة القناة للأعمال الهندسية والإنشاءات البحرية، وترسانة بورسعيد البحرية.

وتفقد رئيس الهيئة الأعمال الإنشائية وأعمال ترميم مبنى القبة ببورسعيد والتي تتم بالتنسيق مع وزارة الآثار للحفاظ على التراث المعماري لأبرز المعالم الرئيسية لقناة السويس.

واستعرض المهندس سيد شلبي رئيس قسم أشغال بورسعيد مستجدات أعمال ترميم الأسقف والأرضيات حيث تم الانتهاء من صب سقف البدروم بالكامل وكذلك سقف الدور الأرضي بالجزء الجنوبي من المبنى، فيما بلغت نسب إنجاز أعمال ترميم القبة الجنوبية  80% والتي تتم بالتوازي مع أعمال الدهانات بعد الكشف عن الألوان الأصلية للجدران الداخلية والخارجية.

وقام رئيس هيئة قناة السويس بتفقد معدية الأفراد بالقنطرة غرب وشرق للوقوف على مستوى خدمات العبور المقدمة للمواطنين، بعد إتمام أعمال تطوير المراسي ومناطق الانتظار ومداخل ومخارج المعدية والممرات الخاصة بذوي الهمم والاحتياجات الخاصة.

واستقل معدية الرسوة 15 والتي تم تطويرها ورفع كفاءتها وزيادة طاقتها الاستيعابية لتصل إلى 360 مقعد بحمولة 220 طن.

ووجه ربيع بزيادة عدد معديات الأفراد العاملة في تلك المنطقة والانتهاء من اتمام أعمال تطوير  كلاً من معدية الرسوة 11 ومعدية الرسوة 14 ورفع كفاءتهم للعمل جنبا إلى جنب بالتبادل مع المعديات الموجودة حاليا في الموقع بما يصب لصالح تحسين الخدمة المقدمة ومنع تكدس المواطنين.

وتوجه  إلى شركة قناة السويس للاستزراع السمكي حيث تم تفقد أحواض استزراع الجمبري وأحواض استزراع الأسماك، ومباني الإعاشة للعاملين والصيادين.

كما تم التعرف على مستجدات أعمال التطوير بحوض الترسيب 21″ والذي يشتمل على تطوير 592 حوض سمكي مقسمة على  74 شريحة بحيث تضم كل شريحة  8 أحواض للاستزراع.

واستعرض المهندس باسل عبد الله رئيس مجلس إدارة الشركة مخطط التطوير التي تتولى الإدارة الهندسية بالهيئة تنفيذه والذي يشمل تدبيش المصارف ورؤوس الأحواض وإعادة ربط  نظام التغذية والصرف

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض