مؤسسة بل:  فوز «بنك الطعام المصري» و«كاريتاس» بالمنحة السنوية لتغذية أفضل للأطفال في المدارس

أعلنت “مؤسسة بل”، ذراع المسئولية المجتمعية لشركة بل العالمية عن فوز مؤسستي “بنك الطعام المصري” و”كاريتاس مصر” بمنحتها السنوية العالمية.

وتقدم العديد من مؤسسات المجتمع المدني للمنحة السنوية للمؤسسة  لتقديم حلول ملموسة ودائمة لتوفير تغذية أفضل للأطفال عبر برنامج التغذية المدرسية.

وتقدم المؤسسة الدعم خلال العام الدراسي 2021/2022،  لبنك الطعام المصري للمساهمة في برنامج التغذية المدرسية من خلال تجديد وتجهيز 19 مطبخاً مدرسيًا جديدًا في 10 محافظات بما يخدم 33,000 طالب، في حين ستقوم كاريتاس مصر بالمساهمة في إنشاء مطبخ مدرسي في أحد مراكز كاريتاس لدعم الأطفال الأكثر استحقاقا.

وأعربت إيزابيل ڤيڤيت، الرئيس التنفيذي لمؤسسة بل للمسئولية المجتمعية عن فخرها بالتطور الذي تحققه مؤسسة بل للمسئولية المجتمعية كل عام في تعزيز المطابخ المدرسية بشكل خاص لأيماننا بأحقية كل طفل في الحصول على وجبة صحية في المدرسة أينما كان.

أضافت أنه من خلال تواجد المؤسسة في 44 دولة، قامت بدعم 334 مشروعًا، منها 124 برعاية العاملين في مجموعة بل العالمية، فضلا عن تعاوننا مع أكثر من 230 مؤسسة غير حكومية، بما يتماشى مع أهداف وقيم المجموعة.”

وأكدت  ڤيڤيت أن دعم الغذاء المسؤول والصحي للجميع يعكس التزام مجموعة بل للمسئولية المجتمعية لتوفير فرص متساوية للحصول على التغذية للجميع بهدف دعم المجتمعات التي نعمل فيها، قائلة “نحن حريصون على المشاركة والمساهمة الفعالة في إيجاد حلول واقعيه ودائمة لحل مشاكل سوء تغذية لدى الأطفال، وفقاً لاحتياجات كل مجتمع في تحديات التغذية”.

وقال هيثم عصام، المتحدث الرسمي ورئيس قطاع الموارد البشرية بشركة بل مصر وشمال شرق أفريقيا ، إن  مصر تعد  من الأسواق الاستراتيجية لشركة بل، الحريصة على ترك بصمة قوية في ملف التنمية المستدامة.

وأكد التزام الشركة بالمساهمة في تنمية المجتمع المصري، لا سيما عندما يتعلق الأمر بتوفير تغذية صحية للأطفال، وذلك بالتوافق مع مبادرة “برنامج التغذية المدرسية” التي قدمها الرئيس السيسي كجزء من رؤية مصر 2030، جنبًا إلى جنب مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة الـ2 و الـ10 و هم “القضاء التام علي الجوع “و ” الحد من أوجه عدم المساوة “.

وأعرب محسن سرحان، الرئيس التنفيذي لبنك الطعام المصري، عن تقديره للتعاون القائم مع شركة بل في مصر للعام الثاني على التوالي وأشار إلى أن هذا التعاون المثمر سَيمكن بنك الطعام المصري من الاستمرار في تقديم رسالته في توفير الغذاء الصحي للأسر الأكثر احتياجا في كل مكان، حيث نعمل منذ تواجدنا على توفير تغذية صحية للأطفال باعتبارهم مستقبل هذه الأمة العظيمة.

وأكد سرحان على حقيقة أن بنك الطعام يسعى دائمًا إلى دعم الأطفال بشكل عام، من خلال خلق بيئة صحية لهم، مدعمة بالغذاء الصحي حرصا على صحتهم.

وذكر د. ايمن صادق المدير التنفيذي لمؤسسة كاريتاس مصر: “نحن سعداء بمشاركتنا في المنحة السنوية العالمية لمؤسسة بل للمسئولية المجتمعية، لتوافقها مع استراتيجيتنا وتتماشى مع مهمة كاريتاس وهي دعم المجتمعات الأكثر احتياجا. حيث نقوم في كاريتاس بتمكين المجتمعات ومساعدتهم على خلق وإيجاد الفرص المناسبة لدعم امكاناتهم.”

وأضاف “نحن نؤمن بالشراكات لأنه من خلال مشاركة خبراتنا ومواردنا مع شركائنا والمجتمعات المستهدفة، نضمن الاستخدام الأمثل لمواردنا وتحقيق الأهداف المرجوة.”

ومن الجدير بالذكر ان بنك الطعام المصري فاز بالمنحة السنوية العالمية العام الماضي، ويقوم حاليا بتطوير 10 مطابخ مدرسيه في 5 من المحافظات الأكثر فقراً في مصر. وقد استطاع بنك الطعام خدمه 11329 طالب في سن من 6 الي 11 سنه. بالإضافة الي تقديم وجبات ساخنه للطلبة وأمهاتهم اللاتي سيشتركن في عمليه الطبخ والنظافة

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض