«الغرفة العربية البرازيلية» و«الجمارك الأردنية» تطلقان الربط الإلكتروني لتسهيل حركة التجارة

اطلقت غرفة التجارة العربية البرازيلية والجمارك الأردنية الربط الالكتروني، من أجل تسهيل حركة انسياب البضائع من والى الأردن وإزالة كافة العوائق التي تؤثر على الحركة التجارية وكذلك تبادل المعلومات والمستندات وشهادات المنشأ الكترونياً بين المملكة والبرازيل وتسهيل عملية استيراد وتصدير البضائع والتأكد من صحة الوثائق واعتماد شهادات المنشأ الكترونياً.

وأكد تامر منصور الأمين العام للغرفة التجارية العربية البرازيلية، على ضرورة التعاون مع الجمارك الأردنية في مجال الربط الالكتروني بين البلدين، مشيداً بالتطور الكبير الذي وصلت اليه الجمارك الأردنية في هذا المجال والذي بدوره سيعزز من زيادة الصادرات والواردات بين الجانبين.
وأضاف أن الغرفة التجارية العربية البرازيلية هي المؤسسة الوحيدة المعترف بها في البرازيل والمخولة بإصدار شهادات المنشأ وتصديق كافة الوثائق والمستندات التجارية المتعلقة بالتصدير.
وقال اللواء جلال القضاة مدير عام الجمارك الاردنية، إن عملية الربط الالكتروني بين الجانبين تساهم في تسهيل وتبسيط الإجراءات في عملية استيراد وتصدير البضائع وتبادل المعلومات والوثائق وشهادات المنشأ والتي تعود بالفائدة على التجار والمستثمرين.
وذكر أن تلك الخطوة تأتي انسجاما مع رؤى الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في تعزيز الشراكة الحقيقية بين القطاع العام والخاص والذي سيكون له دور فاعل في رفعة الاقتصاد الوطني و تطوير وتسهيل التبادل التجاري والمساهمة في خلق بيئة اقتصادية جاذبة للاستثمار.
جدير بالذكر ان الجمارك الاردنية والغرفة التجارية العربية البرازيلية وقعتا مذكرة تفاهم في عام 2020 لتبادل المعلومات المتعلقة بشهادات المنشأ التي يتم إصدارها من الغرفة والوثائق المرفقة من شهادة حلال وغيرها من الوثائق بشكل الكتروني مع الغرفة.
وتعتبر الأردن الدولة الأولى في المنطقة التي تطلق هذه الخدمة مع غرفة التجارة العربية البرازيلية.
وحضر اطلاق الربط الإلكتروني السفير البرازيلي في الأردن روي امارال وامين عام الغرفة التجارية العربية البرازيلية ورئيس جمعية الأعمال الاردنية البرازيلية وعدداً من أعضاء الغرفة ومدراء الجمارك الأردنية

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض