وزيرة التضامن الاجتماعي: جاري الانتهاء من تأثيث 3000 وحدة لسكان المناطق المستحدثة

قالت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي، إنه تم الانتهاء من تأثيث 8.5 ألف وحدة سكنية لسكان المناطق المستحدثة المنقولين من المناطق غير الآمنة وجاري الانتهاء من 3000 وحدة لتبدأ مرحلة أخرى من التسكين لاستكمال ما يقرب من 16 ألف وحدة سكنية.

وأعربت عن أهمية تحقيق المزيد من التنسيق مع الجمعيات الأهلية لتأثيث الوحدات السكنية المستهدفة في المناطق المستحدثة.

جاء ذلك خلال اجتماعها مع ممثلي 30 جمعية أهلية بهدف تنسيق الجهود وتطوير نظم ادارة معلومات مميكنة تربط بين الوزارة والجمعيات لمتابعة الاداء ولرصد النتائج المخطط لها بشكل دوري ومستمر.

وأجرت القباج  حوارا مفتوحا مع ممثلي الجمعيات حول تقسيم المسئوليات وتعزيز التعاون واستعراض المعوقات التي تواجه المجتمع المدني ووعدت بالمساهمة في تذليلها بهدف تفعيل دورهم بأقصى قدر ممكن في إطار المبادرة وفي كافة البرامج القومية.

وأوضحت أن دور كل من الوزارة والجمعيات الاهلية هو واحد متكامل ولا يتجزأ وأن التنسيق المستمر بينهم أمر حيوي، وأن دورهم في المبادرة يشمل الطفولة المبكرة والتوسع في انشاء وتطوير الحضانات في القرى، بالاضافة الى خدمات الالف يوم الاولى في حياة الطفل.

وأشارت القباج إلى تعزيز تنمية الاسرة المصرية في مجالات توفير سكن كريم وزيادة فصول محو الأمية بصفة خاصة للفتيات والسيدات وزيادة أعداد مدارس المجتمع لاستيعاب المتسربين من التعليم بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم، وافتتاح المزيد من عيادات “2 كفاية” لضمان إتاحة خدمات تنظيم الاسرة بالتنسيق مع وزارة الصحة والسكان.

وشهد الاجتماع  مناقشة ضرورة توفير خدمات الاكتشاف المبكر للإعاقة والتأهيل لمن يثبت إعاقتهم وتسهيل دمجهم في المجتمع، كما أكد الحاضرون أن فرص التمكين الاقتصادي تساهم في خروج الاسر الفقيرة من دائرة الفقر وتحسين جودة حياتهم،.

كما تم التأكيد على أهمية تعزيز وعي الأسر المصرية من خلال زيارات الرائدات والمثقفات، واللقاءات المجتمعية والجماهيرية، والشراكة مع مسرح التجوال وصناع الدراما بالتنسيق مع وزارة الثقافة، بالاضافة الى اهمية دور الصحافة والاعلام والدراما والاعلام التنموي.

وتم التوافق في نهاية الاجتماع على تحديد الانشطة التي سيتم تنفيذها في كل قرية من القرى المستهدفة في مبادرة حياة كريمة، كما سيتم إطلاق موقع الكتروني ومشاركته مع الجمعيات الاهلية بهدف تسجيل ورصد كافة تدخلات الوزارة ومؤسسات العمل الأهلي في جميع القرى المستهدفة في المبادرة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض