سيتاديل تقرر سحب 500 مليون دولار من ميلفين وسط انتعاش «بلوتكين»

صرح مصدر مطَّلع على الأمر لوكالة بلومبرج، أن شركة الإستثمار العالمية سيتاديل تعتزم استرداد حوالي 500 مليون دولار من ملفين كابيتال مانجمنت، مما يقلِّص المبلغ الذي ضخته، والبالغ 2 مليار دولار خلال شهر يناير الماضي في صندوق التحوط التابع لغابي بلوتكين، بعد أن أصبح الاستثمار إيجابياً.

وقال المصدر إن صناديق استثمار سيتاديل وشركاءها يخططون لسحب الأموال في نهاية الربع الثالث، وكانوا قد قاموا بالاستثمار، إلى جانب ضخِّ 750 مليون دولار من بوينت 72 أسيت مانجمنت.

وفي أواخر يناير الماضي، عندما تعرَّضت مراكز ملفين المكشوفة للهجوم من المتداولين الأفراد على منصة ريديت. وفي المقابل، اقتنصوا حصة أقلية من إيرادات الشركة لمدَّة ثلاث سنوات.

الجدير بالذكر أنه لن يؤثِّر استرداد سيتاديل للأموال على هذه الخطة، في حين سيبقى رأس مال بوينت 72 دون تغيير، وفقاً لمصدر آخر مطَّلع على الأمر.

قال أحد المصادر، إنَّ استثمار كل من مديرَي بلوتكين السابقَين للأموال في يناير، وهما: الملياردير ستيف كوهين، والملياردير كين جريفين، أصبح مربحاً.

وخسر الرهان ما يقرب من 3% كما في نهاية يونيو الماضي، لكن ربحت شركة ملفين 5.4% في يوليو، متوِّجةً بذلك مسيرة الصعود التي استمرَّت لمدة 6 أشهر بنسبة 25%.

وذكرت بلومبرج أن ملفين، ماتزال التي تتخذ من نيويورك مقرّاً لها، وتمتلك أصولاً بنحو 11 مليار دولار، منخفضة بنسبة 43% هذا العام، إذ تسترد عافيتها بعدما خسرت ما يقرب من 55% في يناير الماضي. وجمعت الشركة تمويلات جديدة في مارس وإبريل، كما استمرَّت في توظيف العمالة، وإضافة مساحات مكتبية.

وتعدُّ بلوتكين أحد أكثر المتداولين نجاحاً في وول ستريت منذ إطلاق ملفين في عام 2014، فقد حقَّقت مكاسب كبيرة عبر الاستثمار في الأسهم، واتخاذ مراكز قوية ضد الشركات على حدٍّ سواء، وفي العام الأول لملفين بالتداول، جاءت 70% من أرباح الصندوق من رهاناته الهبوطية.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أصدرت ملفين وثائق كانت سرية فيما مضى، وأظهرت أنَّها احتفظت بخيارات بيع عدة أسهم إضافية في نهاية ديسمبر، مما مهَّد الطريق لهزيمة يناير المنكرة، التي تعرَّض لها صندوق التحوُّط الخاص ببلوتكين في ذلك اليوم، بقيادة المتداولين عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وارتفعت أسعار الأسهم التي تمَّ بيعها على المكشوف بشكل كبير، مثل أسهم شركة جيم ستوب، مما أجبر بلوتكين على إغلاق مراكزه المكشوفة. وفي غضون ذلك، ارتفع أداء سيتاديل ويلنجتون بنسبة 8.8% حتى 13 أغسطس الجاري، وفقاً لما ذكره مصدر مطَّلع على أدائها.

وقالت وكالة بلومبرج ان المتحدِّثون باسم ملفين، وسيتاديل، وبوينت 72 امتنعوا عن التعليق، وأعلن داو جونز عن قرار سيتاديل في وقت سابق.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض